أجهزة تدفئة مغشوشة تتسبب في مصرع 32 ضحية

حملة تفتيش من قبل فرقة خاصة لمديرية التجارة

جندت مصالح مديرية التجارة بوهران فرقة خاصة،  لمراقبة الأسواق المحلية والكشف عن أجهزة التدفئة منذ بداية موسم الشتاء الفارط، وخصصت المديرية هذه الفرقة لمراقبة وتفتيش محلات بيع الأجهزة الكهرومنزلية منعا لترويج سلع وأجهزة تدفئة قديمة أو مقلدة والتي يتم ترويجها مقابل مبالغ مالية زهيدة لإستقطاب أكبر عدد ممكن من الزبائن، في حين أن نتائجها وخيمة وسبق وأن تسببت في إزهاق أرواح عديدة خلال السنوات القليلة الماضية.

وتعد العلامات المقلدة غالبيتها مصنعة بدولة الصين الشعبية،  ويتم ترويجها من قبل سماسرة محليين دون أن تتوفر على أدنى مقومات الحماية من التسربات لغاز المدينة.

و بلغة الأرقام فقد كشف مصدر مسؤول من محيط مديرية الحماية المدنية بوهران لـ “الوسط”، أن عدد حالات الإختناق والوفاة بسبب تسربات غاز المدينة وثان أكسيد الكربون،  فاق 32 حالة وفاة من بينها 21 حالة بسبب غاز البوتان و الطرق التقليدية في البحث عن الحرارة في عز البرد كالمجمر” و غيره منذ بداية السنة الجارية .” “

هذا ودعت مصالح الحماية المدنية المواطنين إلى ضرورة توخي الحذر عند التعامل مع أجهزة التدفئة و ترك مهمة تنصيبها للمختصين والخبراء، مع ضرورة وضع منافذ للتهوية داخل المنازل لكي يتم تسريب الغاز خارجا في حال وجود تسرب لغاز المدينة. 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك