أويحيى يؤكد على تفهم الطرف الإسباني لتقليص الاستيراد

التوقيع على 8 اتفاقيات بين الجزائر و اسبانيا

الوزير الأول الإسباني : الجزائر شريك استراتيجي بالنسبة لإسبانيا

أكد الوزير الأول أحمد أويحيى على هامش الفوروم الاقتصادي الإسباني الجزائر و بحضور الوزير الأول الإسباني على تفهم اسبانيا لبعض القرارات الاقتصادية الاحترازية و الظرفية فيما يتعلق بمنع العديد من المواد من الاستيراد .

واعتبر أحمد اويحيى الوزير الأول في ندوة صحفية عقدها مع الوزير الأول الإسباني ماريانو راخوي في رده على سؤال حول انزعاج ممثلة التجارة الإسبانية من بعض الممنوعات من الاستيراد و انخفاض صادراتها الى الجزائر ، وكذلك الإتحاد الأوروبي ، أن هناك تفهم من الإخوان الإسبان حول القرارات التي اتخذتها الجزائرية ، لاسيما بعض الأزمة المالية الصعبة التي مرت بها الجزائر بعض انخفاض أسعار البترول، وهو ما كان قد وافقه القول عليه الوزير الأول الاسباني راخوي الذي قال أنه لا يرى ضيرا في القرارات التي اتخذتها الحكومة الجزائرية بعد أن مرت بمرحلة صعبة .

و قال أويحيى أن العلاقات الجزائرية الإسبانية تعدت مستوى العلاقة العادية ، بداية من أنها علاقة جيرة ، و علاقة استقرار متبادل ، وعلاقة لا تنحصر فقط بالإجراءات الاقتصادية .

و أعلن الوزير الأول أحمد اويحى عن التوقيع على 8اتفاقيات شراكة اقتصادية بين الجزائر و اسبانيا ، مشيرا الى تناول العديد من القضايا الأمنية و التي من بينها الوضع في ليبيا ، و الوضع في الصحراء الغربية ،  و الوضع في مالي .

إجراءات جديدة للتكفل بمهاجرين غير الشرعيين

أعلن الوزير الأول أحمد أويحيى إتخاذ إجراءات  جديدة  لإعادة المهاجرين غير الشرعيين مؤكدا أن الجالية الجزائرية المقيمة في اسبانيا والمقدر عددها بأزيد من 50 ألف مواطن تعيش في أوضاع جيدة، رافضا تضخيم الحوادث الاستثنائية  التي يتعرض  لها بعض “الحراقة الجزائريين” لتعكير العلاقة  بين البلدين

وأوضح أويحيى أن  اتخاذ الحكومة للتدابير الجديدة مع نظيرتها الاسبانية جاء لضمان عودة المهاجرين غير الشرعيين الذين يثبتون جنسيتهم الجزائرية إلى الوطن في أحسن الظروف وأبرز الوزير بأن المشاكل التي يقع فيها المهاجرون الجزائريون في اسبانيا خاصة ما تعلق بمخالفتهم للقانون فإن القضاء الاسباني هو الذي يفصل  فيها، معبرا عن أسفه لحادثة وفاة المهاجر الجزائر في سجن “أرخيدونا”، حيث أكد ثقة الجزائر في العدالة الاسبانية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك