إضراب الأساتذة في فرنسا احتجاجا على تدابير كورونا

أعلنت نقابة المعلمين بفرنسا اليوم الخميس عن الشروع في إضراب شامل . عن العمل احتجاجا على تدابير فيروس كرورنا.

وأوضحت النقابة أن الحكومة فشلت في ضمان تغطية بديلة للمدرسين الذين أصيبوا بفيروس كورونا. واعتبرت أنه “لا يمكن للطلاب التعلم بشكل صحيح لأن الحضور يتفاوت بشكل كبير. ومن المستحيل وضع مزيج من التعليم الحضوري والتعلم عن بعد”،

أضافت النقابة: “لا يقتصر الأمر على أن البروتوكول الحالي لا يحمي الطلاب أو الموظفين أو عائلاتهم، بل إنه أدى إلى تشويه المدارس تماما. حيث تحولت الفصول الدراسية إلى مراكز رعاية نهارية”.

وشهدت فرنسا اضطراب كبير في المدارس منذ إعادة فتحها في بداية يناير بسبب الإنتشار الواسع لمتحور أوميكون في البلاد، وهو ما أدى إلى إغلاق حوالي 10000 فصل بسبب العدوى بين التلاميذ والأساتذة والموظفين الآخرين.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك