إطلاق جائزة المجلس الأعلى للغة العربية لسنة 2022

لتشجيع الباحثين والعلماء المهتمين بها داخل الوطن

أعلن المجلس الأعلى للغة العربية عن جائزته لسنة 2022 الموجهة للباحثين والعلماء المهتمين باللغة الضاد من داخل الوطن والتي تهدف إلى تشجيعهم وتثمين منجزاتهم العلمية والمعرفية والإبداعية ذات المردود النوعي الهادف إلى إثراء اللغة العربية، والإسهام في نشرها وترقيتها.

 

تخصيص 4 جوائز للفائزين في كل فئة 

 

وتتكون لجنة تحكيم هذه الجائزة  من ذوي الاختصاص والتي  تقوم باختيار الأعمال المرشحة المؤلفة باللغة العربية أم المترجمة إليها وعلى هذا الأساس فلقد تم تحديد مبلغ الجائزة بـ 2.000.000 دج، يوزع بمقدار 500.000 دج لكل مجال من المجالات الأربعة وتتمثل  جوائز المجلس الأعلى للغة العربية في  كل من علوم اللسان و جائزة أخرى  تعنى ببرمجيات الدعم باللغة العربية ، بالإضافة إلى جائزة خاصة بالترجمة إلى اللغة العربية وكذا جائزة  تتعلق بوسائل الإعلام والاتصال والتواصل الاجتماعي باللغة العربية، وفي حالة وجود جائزتين استحقاقية أو تشجيعية  يتم توزيع المبلغ المالي في كل مجال من مجالات جائزة  المجلس  وتم تحديد 70 بالمائة للجائزة الاستحقاقية  و30 بالمائة للجائزة التشجيعية  وتنشر الأعمال الفائزة ضمن منشورات المجلس الأعلى للغة العربية باستثناء الجائزة التشجيعية  التي تحال على  هيئتي تحرير مجلتي “اللغة العربية” و” مجلة معالم للترجمة”، للتداول بشأن إمكانية نشرها في عدد من أعدادها ،كما أن باب الترشح مفتوح إلى غاية 31 مارس 2021. 

 

ترقية اللغة العربية بالجزائر

 

ويعد المجلس الأعلى للغة العربية هيئة استشارية لدى رئاسة الجمهورية الجزائرية، أنشئ بموجـب الأمر رقم 96 / 30 المؤرخ في 21 ديسمبر 1996، المعدل والمتمم للقانون 91 – 05 المؤرخ في 16 جانفي 1991 وهو من بين المؤسسات العربية الفاعلة في خدمة اللغة العربية و من مهامه ترقية اللغة العربية بالجزائر واستعمالاتها  والنهوض بها في شتى مجالات الحياة ويترأس حاليا هذا المجلس الأعلى للغة العربية الدكتور صالح بلعيد ويحمل هذا المجلس شعار ” الجودة باليراع لبلوغ الإبداع “،ويشارك المجلس في جميع مؤتمرات المجلس الدولي للغة العربية ، كما أن المجلس الأعلى للغة العربية يقوم  بإصدار الدراسات والكتب والمجلات وله مجلة تصدر كل عام حول أهم الإنجازات والمشاريع ولعل أبرز ما قام به المجلس هو تعريب الوثائق الإدارية والعسكرية وله مساهمات في التعليم ويقدم المجلس خلاصات وتوصيات لرئاسة الجمهورية فيما يتعلق باللغة العربية.

حكيم مالك

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك