إنجاز 14 ألف مسكن بدون رخصة بناء

بورقلة والأغواط وتمنراست وأدرار

  • نمط الترقوي “التساهمي سابقا”

 

علمت يومية “الوسط” من مصادر موثوقة أن عددا معتبرا من المرقين العقارين بورقلة والأغواط وتمنراست وأدرار،يشرفون على إنجاز المئات من الوحدات السكنية بدون رخصة ،مما استدعى تحرك الوصاية لإخطار النيابة العامة لدى مجالس القضاء بالتجاوزالذي يعاقب عليه القانون.

 تشيرالمعطيات الأولية المتوفرة ،أن 14 ألف وحدة سكنية من نمط الترقوي المدعم المعروف سابقا بالتساهمي بالولايات بلغت بها وتيرة الإنجاز نسبا جد مقدمة ، لكن غالبيتها تواجه إشكالية كبيرة ،قد تضع المستفيدين منها في المستقبل القريب أنفسهم أمام العدالة ،بتهمة الحصول على مساكن  تم إنجازها بدون رخصة بناء وضع دفع بغالبية المعنيين بالاستفادة من السكن الترقوي المدعم لملاحقة المرقين العقاريين أمام الجهات القضائية المختصة،من أجل استرجاع مبالغهم المالية التي دفعوها على شكل أقساط وتجاوزت تكلفتها المالية 500  مليون سنتيم حسب المعلومات المتاحة، وفي سياق ذي صلة توعد عدد كبير من  الذين ينتظرون الاستفادة من السكن بتأسيس تنسيقيات محلية خاصة للمطالبة بما وصفوه باسترجاع حقوقهم بطرق سلمية  .

من جهتها ناشدت التنسيقية الجهوية للمجتمع المدني والحركة الجمعوية  بالجنوب الكبير برئاسة الناشط الجمعوي عبد القادر تقار،الوزارات الوصية وعلى رأسها وزارة السكن والمدينة والعمران بالتدخل العاجل للتكفل بالمشكل القائم واحتواء الوضع قبل  فوات الأوان وقوع الفأس في الرأس .

من جانب آخر دعت مديريات أملاك الدولة ببعض الولايات وعلى رأسها بوابة الجنوب الشرقي الجهات المعنية ،بالتدخل العاجل لوضع حد لجملة التجاوزات والخروق التي أقدم عليها بعض المرقين العقارين خاصة بحي النصر والمعروف بالخفجي بعاصمة الولاية،بالشروع في عمليات إنجاز لمساكن خاصة بزبائنهم فوق أوعية عقارية بدون رخصة البناء ،الأمر الذي من شأنه حسب المتابعين للشأن المحلي أن يؤجج الاحتقان ويفتح جبهة صراعات جديدة بين الوصاية والمواطنين المعنيين بمثل هذا النوع من السكن .

أحمد بالحاج 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك