إنهاء مهام ثلاثة مديرين للخدمات الجامعية

بناء على تقارير لجان معاينة

كشفت مصادر رسمية المدير العام للخدمات الجامعية قد باشر في حركة   تحويل واسعة  في صفوف مديري الخدمات الجامعية  وبعدها مدراء الاقامات الجامعية وذلك بناء على تقارير  اللجان التي تكفلت بمعاينة  التحضير للدخول الجامعي  خلال الأسابيع الماضية والتي حملت تقارير سوداء عن وضعية بعد الاقامات الجامعية وسوء التسيير الظاهر الذي يدفع ثمنه الطالب رغم ما تخصصه المديرية من   أموال لفائدة الخدمات الجامعية .

هذا وكانت البداية من ولاية وهران أين  تم إنهاء مدراء الخدمات الجامعية الثلاث وتعويضهم بمدراء جدد ،  فعلى مستوى مديرية الخدمات بالسانيا فقد  تم إنهاء المدير عابد  حمدي الشريف وتعين مكانه  فتحي جندولي كمدير جديد ، وببلقايد تم إنهاء مدير الخدمات  الجامعية عبوني حبيب وتعين مكانه  النقابي المحنك عبد القادر بوطيبة  ومديرية الخدمات لبير الجير فقد أنهيت مهام المدير حبيب علي وتعين  عثمان زلماط خلفا له ، هذا ومن المنتظر أن تشهد مديريات الخدمات الجامعية على المستوى الوطني  حركية شاملة  تتبعها حركية في صفوف مدراء الاقامات التي تعيش مشاكل كبرى لتفادي  خلق التحالفات  واستحداث المشاكل بالإقامات الجامعية والعمل قدر الإمكان إبعادها عن السياسة عن طريق التكفل الاجتماعي والقضاء على النقائص والمشاكل مع إحالة بعض المدراء الذين تبت في حقهم تجاوزات على القضاء.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك