الأفافاس يكشف موقفه من الرئاسيات اليوم

في اجتماع مغلق انطلق أمس ويستمر إلى اليوم

 انطلقت أمس بالعاصمة دورة المجلس الوطني لجبهة القوى الاشتراكية ” الأفافاس ” في اجتماع مغلق يستمر إلى اليوم  وحسب ماعلمته ” الوسط ” فإن اجتماع المجلس الوطني لحزب الأفافاس ، يناقش مسألة الرئاسيات ، والفصل في موقفها بالمشاركة أو عدمها ، أو دعم أي مرشح ، كما يناقش الاجتماع مسألة هياكل الحزب .

ومن المنتظر أن يفصل اليوم حزب المرحوم ” الدا الحسين ” في موقفه من الرئاسيات المقبلة المنتظرة في 18أفريل 2019، إضافة إلى تطرقه إلى هياكل الحزب ، حيث تجدر الإشارة إلى أن حزب الأفافاس شهد مؤخرا ، العديد من العواصف الداخلية ، نتيجة صراع داخلي في الحزب ، إضافة إلى استقالة بعض القيادات من الحزب و أحيانا إقالتها أو تجميد نشاطها ، بداية من استقالة علي العسكري ، و كذلك إقصاء القيادي السابق شافع بوعيش ، وكذلك تجميد نشاط النائبة سليمة غزالي .

حزب الأفافاس الذي يوصف بأقدم حزب معارض ، سيفصل يوم غذ في مسألة الرئاسيات هل المشاركة أم المقاطعة ، في وقت تراجع حزب الدا الحسين عن مكانته في الساحة السياسية نتيجة العديد من المشاكل الداخلية التي أثرت على قراره ، و الذي كان سببه محاولة استحواذ بعض القيادات على الحزب  وكان السكرتير الأول للحزب محمد الطاهر جيلاني قد أبدى تمسكه بالحزب ، رغم محاولة بعض الأطراف في الحزب دفعه إلى الاستقالة ، حيث رفض ذلك و أكد عزمه على رأب الصدع داخل الأفافاس والحفاظ على مكانته .

حزب الأفافاس الذي كان قبل أشهر على فوهة بركان ، ناقش أمس في اجتماع مغلق مسألة المشاركة من المقاطعة للرئاسيات المقبلة ، حيث سيستمر الاجتماع إلى غاية اليوم ، حيثما بالرغم من توقع البعض مقاطعة الأفافاس للرئاسيات ، إلا أن القرار مازال لم يحسم ، ومن المنتظر الكشف عنه اليوم .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك