البومديني أسامة وحيد.. مفاجأة الرئاسيات

ما كتبناه البارح، عن إحتمال ترشح شخص شاب يحضى بحب الكثير من الجزائريين، يبدو انه يعتمد اليوم ويؤكد رسميا من أشخاص مقربين جدا، الشخص المذ كور وهو أسامة وحيد صاحب حصة عمر راسك التي صنعت المعجزة بعدد المتابعين والمعجبين..


إذ قرر الصحفي الكبير أن يكون البديل لكل ما عاشته الجزائر من تجارب وشخصيات فشلت لحد هده اللحظة في احتواء الرأي العام واحتواء انشغالاته… أسامة وحيد ابن الشعب وعصامي صقلته المبادئ النوفمبرية و ومتشبع القاموس العربي أين عنوان ثقافته ولسانه المخاطب للزوالي مصرا أن يوصل معاناته وآلامه إلى المسؤولين عبر عمله الإعلامي الذي كان بما تمليه الشرف والأخلاق.. كما انه من جانب الانتماء، محسوب على اكبر عرش بالجزائر و هو عرش اولاد نايل، ناهيك على انه خريج المدرسة البومدينية وقد عرفت حصته عمر راسك انتشارا كبير في السنوات السابقة و ذلك كونها تربعت على عرش الحصص السياسية الناقدة والمدافعة عن مقومات وقيم المجتمع… يعرف على اسامة وحيد أنه اول شخصية اعلامية مشهورة جاهرت ،سواء عبر كتاباتها أو حصصها او مواقفها رفضها لترسيم يناير كيوم وطني و كذا فرض الامازيغية كلغة، ناهيك عن وقوفه ضد الراية الامازيغية وهو ما كسب له خصومات متعددة و فتح عليه جبهات … ترشح الإعلامي صاحب البرنامح الشهير يعتبر علامة فارقة في هذا الموعد الانتهابي، كون الرجل واضح جدا و لا يمسك العصا من الوسط و توجهاته القومية في الدفاع عن اللغة العربية و ما يسميه هو ثوابت، جعل منه هدفا لمعارك من اطراف بعينها كما جلب له انصار ومتابعين كثر… فترى ماذا سيغير ترشح اسامة وحيد في المشهد السياسي وهل سيكون المفاجأة؟!!

فهل اسامة وحيد كفيل ان يقدم شكلا أخرا لرئاسيات 12 ديسمبر ويصنع الفارق ليكون لأول مرة في تاريخ الجزائر…رئيسا من القاعدة ؟

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك