التحقيق مع فرعون وتمازيرت في قضايا جنائية

قاضي التحقيق واجههما بالدلائل التي تدينهما

استمع نهار أمس الأربعاء قاضي القطب الجزائي المختص بالغرفة الأولى بمحكمة سيدي امحمد الى الوزيرتين السابقتين هدى فرعون وجميلة تمازريت في قضايا فساد. 

 تم الاستماع إلى هدى فرعون التي كانت وزيرة البريد و تكنولوجيات الإعلام سابقا في الموضوع في ملفين الأول يخص منح الصفقات بطريقة مشبوهة ،واستثمارات ،ومشاريع لمؤسسة ملف الإخوة كونيناف في ما يخص مشاريع حرية التي لم تتجسد وكذا مراقبة الحدود بواسطة الألياف البصرية، والثانية بتهم تورطها في منح امتيازات غير قانونية لشركة “موبيلينك” المملوكة للإخوة كونيناف،الأمر الذي كبّد خزينة الدولة أزيد من 30 مليون دولار،وهي القضايا التي تبت تورط هدى فرعون فيها مباشرة ، في حين تم الاستماع إلى وزيرة الصناعة السابقة،جميلة تمازيرت في قضايا فساد  تخص تسيير مجمّع “الرياض”بعدما تبين أنها قامت ببيع عتاد مطاحن تابعة للمجمّع.

وللإشارة تم جلب المتهمتين من قبل عناصر الدرك الوطني إلى محكمة سيدي أمحمد ،وحسب مصدر من الدفاع فإن قاضي التحقيق قد واجه الوزيرتين بالتهم والوثائق الثبوتية حول تورطهم في الملفات المطروحة والتي سيتم توجيه ملفهما إلى غرفة الاتهام ،بعدما تبين أن التهم المتابع بهما تشكل جناية  .

محمد بن ترار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك