الجزائر مجبرة على تبني رد حازم

الاستفزاز المخزني المتواصل

اعتبر خبراء وفاعلون أمس، خلال حديث جمعهم بـ”الوسط”، فيما يخص قيام السفير المغربي لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، بتوزيع وثيقة رسمية على جميع الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز “تصرفا خطيرا” وبمثابة إعلان حرب “صريح ورسمي”على الجزائر دولة وشعبا، داعين السلطات العليا لاتخاذ موقف في مستوى الاستفزاز وأن لا تبقى حبيسة التنديد والاستنكار فقط  .

 

السيناتور عبد الوهاب بن زعيم

الجزائر مجبرة على اتخاذ موقف حازم 

 

قال عضو مجلس الأمة عن حزب جبهة التحرير الوطني، عبد الوهاب بن زعيم، أمس، في تصريح خص به جريدة “الوسط”،  أن المغرب اليوم وقع في المحظور والجزائر الآن في حل من أي التزام مع المغرب، ومن حقها الرد بكل الوسائل الممكنة التي تتيح لها الرد على مثل هكذا تصرفات، معتبرا إياها بالمقابل أنها عدوان “صريح” على الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، باعتبار أن السفير تكلم رسميا باسمه و باسم النظام المخزني، فهو بدون شك يعبر عن رأي الملك المغربي محمد السادس بن حسن، عن الحكومة المغربية بإيعاز من المخزن المغربي.

 

الخارجية يجب أن لا تبقى حبيسة التنديد 

 

 كما طالب السيناتور بن زعيم في سياق متصل، الخارجية الجزائرية باتخاذ موقف أكثر حزما ولا تبقى حبيسة التنديد والاستنكار فقط بل عليها اتخاذ إجراءات أكثر جرأة تكون كرد فعلي قوي، خاصة أن الرأي العام الدولي بعد ما حدث مؤخرا من سيعطينا كل الحق في الدفاع عن دولتنا ووحدة شعبنا اتجاه أي “عدوان” يستهدفنا.

 

 

المنسق الوطني لنقابة “كناس” عبد الحفيظ ميلاط

تجميد أي تعاون علمي مع الجامعات المغربية

 

طالب المنسق الوطني لنقابة “كناس”، عبد الحفيظ ميلاط، أمس، خلال حديثه مع “الوسط”، على خلفية ما قام به السفير المغربي في الأمم المتحدة، بضرورة قطع وتجميد كل العلاقات مع نظام المخزن بما فيها العلاقات العلمية، وتجميد أي تعامل أو تعاون علمي أو بيداغوجي أو تأطيري معها، بما في ذلك إلغاء كل اتفاقيات التوأمة بين الجامعات الجزائرية والمغربية، إلى غاية عودة المخزن المغربي لرشده، مؤكدا دعمه المطلق لأي قرارات أو خطوات ستتخذها الدولة الجزائرية في مواجهة هذا التطاول الحقير.

كما ندد المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي في بيان له، بشدة بالتصرفات الرعناء الصادرة عن أحد الممثلين الرسميين للمخزن المغربي، الذي ارتكب تجاوزات خطيرة تمس بوحدة التراب الوطني الجزائري، وهي التصرفات التي ترقى وتصنف في خانة إعلان الحرب على الشعب والدولة الجزائرية، معتبرا بالمناسبة، أن مثل هذه السقطات الوقحة لجارة السوء الغربية، لا تعدوا أن تكون إلا مجرد حلقة جديدة في سلسلة المؤامرات الدنيئة التي يرتكبها نظام المخزن المغربي، ومرتبطة بتوجهاته الأخيرة في إقامة علاقات مشبوهة مع الكيان الصهيوني واتفاقيات وتعاون أمني وعسكري مع العدو الأول للأمة العربية والإسلامية بل وللإنسانية جمعاء، لأجل هدف واحد وهو شرعنة احتلاله للأراضي الصحراوية .

 

التجمع الوطني الديمقراطي

النار التي يعمل ” المخزن” على إذكائها ستحرقه 

 

استنكر حزب التجمع الوطني الديمقراطي، في بيان له، أمس، قيام الممثلية الدبلوماسية المغربية بنيويورك بتوزيع وثيقة رسمية على جميع الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز، تدعم فيها حق الشعب القبائلي في تقرير مصيره، مشيرا أن هذا الفعل يبين بوضوح الدعم المغربي الذي يقدم حاليا لجماعة إرهابية معروفة، كما يفضح الخطة من وراء التقارب والتطبيع مع الكيان الصهيوني والتي تهدف إلى ضرب استقرار الجزائر، وتكرس بصفة رسمية إنخراط المملكة المغربية في حملة معادية للجزائر.

 

جبهة التحرير الوطني

من باع القدس لا يُنتظر منه سوى الغدر 

 

اعتبر حزب جبهة التحرير الوطني، في بيان له، أمس، ما قام به السفير المغربي في الأمم المتحدة، يدخل ضمن شطحات المخزن المخزية والاستفزازية، والتي تعد استمرارا لأعمال عدائية ضد الجزائر، والتي لم تتوقف على مر الأزمان من خلال استفزازات عدائية متعددة، مشيرا في ذات السياق، الى أن الذي باع القدس الشريف لا يُنتظر منه سوى الغدر والخيانة.

 

حركة البناء الوطني عبد القادر 

التصريح بمثابة إعلان حرب 

عبر رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، أمس، عن صدمته الشديدة كغيره من الجزائريين لما تضمنته الوثيقة الرسمية الموزعة من طرف الممثلية الديبلوماسية المغربية بنيويورك على جميع الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز، مؤكدا بأن هذا التصريح الخطير يعد بمثابة إعلان حرب على الجزائر دولة وشعبا، وعلى مؤسسات الدولة المخولة للرد على ذلك اتخاذ موقف حازم في هذا الخصوص.

 

حركة مجتمع السلم “حمس”، 

المخزن تجاوز كل الخطوط الحمراء 

 

اعتبر رئيس حركة مجتمع السلم “حمس”، عبد الرزاق مقري، أمس، أن 

نظام المخزن تجاوز كل الخطوط الحمراء وأبان على وجهه الحقيقي، وعلى تورطه القديم في دعم الفتن ورعاية المجموعات الانفصالية في الجزائر المحروسة، مؤكدا في ذات السياق، أن الجزائر رغم كل الأزمات لا تزال بخير، وإن طمع نظام المخزن في خلافاتنا وبعض جوانب ضعفنا للتأليب علينا، وإستغلال عملاء الإنفصال والخونة في منطقة القبائل وغيرها فهو مخطئ، لأنه لا يعرف طينة الجزائريين، وهو بتجاوزه للخطوط الحمراء يساعدنا على ضمان وحدتنا التي لا نفرط فيها أبدا رغم أزماتنا، ويعجل بفنائه وتخلص الشعب المغربي منه قبل أي تحول مهم آخر في المنطقة.

وأوضح مقري في منشور له عبر صفحته الرسمية على “فايسبوك” أن الاعتماد على الجغرافية التاريخية والتحولات السلالية السياسية، للمنطقة مخطط فتنة عظيمة تحركها القوى الاستعمارية لا تنتهي أبدا لو بدأت، ينفذها نظام مغربي عاجز على تحقيق التنمية وإسعاد شعبه فيشغلهم بأحلام شيطانية .

 

مجلس الأمة

لا قيمة دبلوماسية واعتبارية لموقف “المغرب” 

 

تلقى مكتب مجلس الأمة، برئاسة صالح قوجيل، في بيان له أمس، بإستغراب بالغ التصريح غير المقبول وغير المعقول لممثل المملكة المغربية بالأمم المتحدة الذي جهر وبصفة رسمية بدعم المغرب لما يسمى بحسبه بـحق الشعب القبائلي  في تقرير مصير، معتبرا أن هذا الموقف لا قيمة له من النواحي الدبلوماسية والاعتبارية، باعتباره موقفا يختزل انزعاجا قديما متجددا من النجاحات المحرزة في الجزائر .

مريم خميسة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك