الحكومة مطالبة برخصة استثنائية لنواب المقتصدين

ملفهم مجمد رغم نجاحهم في المسابقة مؤخرا

طالب النائب مسعود عمراوي وزارة التربية بعقد لقاء مشترك مع المديرة العامة للوظيفة العمومية لاستصدار رخصة استثنائية لتسوية ملف نواب المقتصدين الناجحين في المسابقة مؤخرا، بدل تركهم رهيني اللامبالاة.

رفع النائب عن جبهة العدالة والتنمية والنقابي السابق مسعود عمراوي ملف نواب المقتصدين الناجحين في المسابقة مؤخرا، قائلا أنهم ضحايا اللامبالاة في ظل استمرار مسلسل عدم تسوية وضعيتهم رغم أن المسابقة نظمتها وزارة التربية الوطنية، مضيفا أن حتى اللقاء المشترك بين المديرية العامة للوظيفة العمومية ووزارة التربية الوطنية لم يتم بالرغم من أن جميع الاحتياطيين متوفرة، فهم حملة شهادة ليسانس، أي أن الناجحين جميعا لهم مستوى أعلى بناء على الوثائق المرفقة لملفات المترشحين، موضحا أن هذه الملفات قبلتها مديريات التربية فالخطأ المرتكب صادر منها.

كما دعا عمرواي وزارة التربية لعقد لقاء مشترك مع المديرية العامة للوظيفة العمومية لاستصدار رخصة استثنائية ريثما يتم تعديل القانون، مرجعا دعوته لدراية الوصاية بأن كل المشاركين في المسابقة وبدون استثناء مستواهم أعلى من المستوى المطلوب، خاصة أن ولايات عدة وقعت في نفس الإشكال، وهو ما يستدعي بحسبه اتخاذ إجراء استعجالي لحل الإشكال القائم لسد الفراغ الكبير الذي تعانيه المؤسسات التربوية نتيجة المناصب الشاغرة وتساءل عمراوي “فإلى متى يبقى نواب المقتصدين الناجحين في المسابقة ضحايا عدم الاهتمام ولا مبالاة وزارة التربية الوطنية التي يفترض أن تكون سباقة في عقد لقاء مشترك مع المديرية العامة للوظيفة العمومية ؟”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك