الخنازير تهدد سكان البلديات الجنوبية

المسيلة

دق سكان جبل أمساعد ، والهامل ، المقطع، السمارة، ببوسعادة  في ولاية المسيلة ، ناقوس الخطر بعد أن أصبح هؤلاء السكان وخاصة  الفلاحين منهم والذين يقطنون الأرياف والقرى، وبالضبط فلاحي منطقة الجبل الأزرق بالهامل وعين غراب وهي منطقة يقطنها أكثر من 52000 نسمة بها أكثر من 30 فلاحا مستفيدين من الدعم الفلاحي في مستثمرات الزيتون والخضروات وحسب الفلاحين الذين تحدثوا للوسط يوجد أكثر من 100 خنزير المهددين بالانتشار المذهل لهذا الحيوان  الذي غزا الحقول والأراضي، مخلفا عدة خسائر لدى هؤلاء السكان الذين انتابهم الهلع والخوف جراء نزول هذا الحيوان بأعداد كبير من الجبال المجاورة للبلديات المذكور سالفا، الأمر الذي دفع بالسكان إلى مطالبة السلطات الولائية والوطنية تنظيم حملات متتالية وفعالة من أجل إبادة هذا الحيوان لما يسببه من خطورة على الأرض الزراعية وكذا الإنسان وطالب الفلاحين تسليحهم  ، خاصة وأن هذه الفترة تعرف انتشار رهيب لأنفلونزا الخنازير التي قد تنتشر أكثر في هذه المناطق مع تكاثر الخنازير بالجهة الجنوبية من المسيلة .

هواري بن علية

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك