الداخلية تنفي رفضها لقائمة المكتب السياسي

جبهة التحرير الوطني

نفت وزارة الداخلية والجماعات المحلية، الأخبار المتداولة بخصوص رفضها لقائمة أعضاء المكتب السياسي لحزب جبهة التحرير الوطني، وأوضحت الوزارة في بيان لها، ردا على  مقال  صدر في جريدة  “لوسوار دالجيري”، تضمن معلومات مفادها أن وزارة الداخلية تكون قد رفضت قائمة أعضاء المكتب السياسي لحزب جيهة التحرير الوطني وأكدت ذات الوزارة، أنها تنفي نفيا قاطعا هذه المعلومات التي لا أساس لها من الصحة.

هذا وعينت اللجنة المركزية للحزب أعضاء المكتب السياسي خلال اجتماع 25 جويلية، فيما أعقبتها بعض الاستقالات على غرار محمد عليوي وأبو الفضل بعجي وهو ما خلف الجدل، في حين أن الحادثة لا تعد الأولى من نوعها، حيث أن الحزب العتيد سبق وأن عرف جدلا عبر هياكله الحزبية آخرها أعضاء اللجنة المركزية وتأجيل الخطوة لمدة أكثر من طويلة مقارنة بحزب كان يمثل واجهة الحكم إلى وقت قريب.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك