الدرك الوطني يوقف رجال الأعمال اسعد ربراب والإخوة كونيناف

 أوقفت فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بالجزائر العاصمة الرئيس المدير العام لمجمع سيفيتال، اسعد ربراب، ورجال الأعمال الإخوة كونيناف، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضايا فساد، حسب ما أورده التلفزيون العمومي الجزائري اليوم الاثنين.


 وأوضح ذات المصدر أن رجل الأعمال اسعد ربراب “تم توقيفه اليوم الاثنين للاشتباه في تورطه في التصريح الكاذب المتعلق بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج وتضخيم فواتير استيراد تجهيزات واستيراد عتاد مستعمل بالرغم من الاستفادة من الامتيازات الجمركية الجبائية والمصرفية”.

وسيتم تقديم المشتبه به –حسب نفس المصدر– أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد بالعاصمة “فور الانتهاء من التحقيق”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك