الرئيس المكسيكي يطلق جرس الإنذار بسبب إعصار غريس

حث الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الناس في خمس ولايات على البحث عن مأوى من ملاجئ أو المرتفعات للهروب من خطر إعصار غريس.

وقال لوبيز أوبرادور على تويتر “أطلب من سكان مناطق فيراكروز وبويبلا وسان لويس بوتوسي وتاماوليباس وهيدالغو أن يلجأوا إلى الأماكن المرتفعة مع الأقارب وفي الملاجئ التي يتم إنشاؤها”.

وقال إن الآلاف من عمال الطوارئ من خدمة الحماية المدنية والجيش ومرفق الكهرباء التابع للدولة، قد تم تأهيلهم للتعامل مع الإعصار.

وكان إعصار غريس قد ضرب شرق المكسيك بأمطار غزيرة ورياح عاصفة في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت.

حيث أدى الإعصار إلى انقطاع التيار الكهربائي، وسقوط الأشجار بعد أن أصبح أحد أقوى العواصف التي تضرب ساحل الخليج في البلاد منذ سنوات.

كانت غريس تثير رياحًا قصوى تبلغ 125 ميلاً في الساعة (201 كم في الساعة)، وهي فئة 3 على مقياس سافير سيمبسون المكون من خمس درجات، عندما اصطدمت بالساحل بالقرب من منتجع تيكولوتلا في ولاية فيراكروز في وقت مبكر من صباح اليوم.

وقالت السلطات الفيدرالية إن معظم مناطق وسط وشرق المكسيك ستتعرض لأمطار غزيرة، لكنها لم تقدم أي معلومات مبكرة عن الأضرار التي سببتها غريس.

وأظهرت لقطات فيديو وصور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعض الأضرار التي لحقت بالمباني، لكن لم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك