السلطة ملزمة بتحصين الجبهة الداخلية

الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون:

دعت لويزة حنون الحكومة الجزائرية إلى ضرورة الاستجابة لمطالب المحتجة تفاديا لأي انزلاق أمني قبل رئاسيات 2019، مؤكدة بأن الجميع ملزم بتحصين الجبهة الاجتماعية الداخلية أكثر وأكثر سيما وأن التهديدات والابتزازات الخارجية بالمرصاد.

وأوضحت الأمينة العامة لحزب العمال، خلال لقائها الروتيني التعريفي بمناضليها بشأن مبادرة الحزب المتعلقة بمراسلة رئيس الجمهورية من أجل تنظيم انتخابات مرتبطة بالمجلس التأسيسي الوطني يوم أمس بولاية الجلفة، بأن الأزمة التي تمر بها الجزائر عميقة وما هي إلا نتاج التصرف الأرعن لبعض الجهات داخل السلطة لكونها تعمل من أجل مصالحها وليس مصلحة الجزائر، وأضاف ذات المصدر أن استمرار الحال على حاله سيكون مفتاح مباشر بالنسبة للقوى العظمى لاستفزاز الجزائر، في ظل انتشار القواعد العسكرية الأجنبية على الشريط الحدودي المرتبط بها، وراحت حنون تدعو السلطة في الجزائر إلى حماية الجبهة الاجتماعية والعمل على تحصين الجبهة أكثر وأكثر.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك