الشعب الفلسطيني يطالب بحقوقه المشروعة لا بالهدنة

أكد سفير دولة فلسطين لدى الجزائر, أمين مقبول أن الشعب الفلسطيني يطالب بحقوقه المشروعة وليس بالهدنة
و في تصريح صحفي للدبلوماسي الفلسطيني أمس على هامش احياء الذكرى ال 73 للنكبة, من قبل رابطة الجالية الفلسطينية بالجزائر, في مقر السفارة الفلسطينية, قال أن الهدنة إن رأت الدول العربية ذلك, تكون مقبولة, في حال صاحبتها اجراءات على الأرض تتخذ في مجلس الأمن, تردع الكيان الصهيوني وأضاف نريد أن يكون مجلس الأمن عادلا ومنصفا, نريد قرارات شرعية جديدة يتم تفعيلها, بدء من حق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته وعاصمتها القدس, وتوقف الاحتلال الصهيوني عن اخلاء السكان من حي الشيخ جراح, وتخليه عن محاولة ضم القدس, وكذا اسقاط صفقة ترامب.
وأعرب أمين مقبول عن أمله في أن يخرج مجلس الأمن المقرر انعقاده يوم الثلاثاء بقرارات حاسمة, تؤكد على حق الشعب الفلسطيني في القدس, وإقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس مؤكدا أن القرارات الحاسمة لا يمكن أن تتخذ الا بضغط عربي واسلامي, وكذا من قبل الأحرار في كل دول العالم, يضيف السفير.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك