الصين تعد باستمرار تزويد الجزائر باللقاحات

حتى دحر "كورونا"

وعدت الصين، مساء الإثنين، باستمرار تزويدها الجزائر باللقاحات المضادة لفيروس “كورونا” حتى القضاء نهائيا على الوباء جاء ذلك في تصريح أدلى به وزير الخارجية الصيني، “وانغ يي”، لتلفزيون الجزائر الرسمي، عقب استقباله من جانب الرئيس  ، عبد المجيد تبون.

وقال “وانغ يي”: “في ظل جائحة كورونا، يتبادل البلدان الدعم والمساندة للتغلب على الصعوبات العابرة، خاصة وأننا أجرينا تعاونا وثيقا لمكافحتها”وأكد أن “بلاده تواصل تقديم اللقاحات إلى الجزائر مهما كان العدد الذي تحتاج إليه البلاد (من الجرعات)، حتى تنتصر على جائحة كورونا بشكل نهائي”.

وقبل نحو أسبوعين، صرح رياض محياوي، عضو لجنة رصد ومتابعة انتشار “كورونا”، بأن نحو مليوني جزائري تلقوا التطعيم من أصل حوالي 45 مليون نسمة وحتى الأحد، سجل الجزائر إجمالا 153 ألفا و309 إصابات بالفيروس، بينها 3 آلاف و938 وفاة، و105 آلاف و604 حالات شفاء.

وقال “وانغ يي”: “الصداقة بين البلدين صمدت أمام التوترات وتغيرات الأوضاع الدولية وتتزايد متانتها مع مرور الوقت”وتابع: “الطرفان يواصلان تعزيز التنسيق والتواصل في الشؤون الدولية والإقليمية والدفاع عن عدل وعدالة دوليين في ظل ظلم أحادي الجانب (لم يوضحه) وعدم مساواة في العلاقات الدولية”.

وبجانب لقائه مع الرئيس تبون، أجرى وزير الخارجية الصيني مباحثات مع نظيره الجزائري، رمطان لعمامرة وقال لعمامرة عقب اللقاء: “أملنا كبيرة وإرادتنا قوية في أن تقفز عجلة الشراكة الشاملة وتحقق مستويات أهم مع توسيع مجالات التعاون بين الصين والجزائر إلى قطاعات جديدة”وأردف: “بالإضافة إلى القطاعات الإستراتيجية، حيث توجد مشاريع كبيرة ومهمة”.

ووصل “وانغ يي” إلى الجزائر، مساء الإثنين، على رأس وفد في زيارة رسمية تهدف إلى تعزيز التعاون بين البلدين اللذين تربطهما اتفاقية شراكة إستراتيجية شاملة تم إبرامها عام 2014. بحسب بيان للخارجية الجزائرية لم يُعلن عن مدة الزيارة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك