الغاية تطويق بؤر التطرف بعيدا عن السياسة

نائب رئيس المنتدى العالمي للوسطية بلقاسم ملاح لـ”الوسط”

الجامعة العربية اقترحت على أبو جرة سلطاني لعب دور وسيط في اليمن

كشف نائب رئيس المنتدى العالمي للوسطية بلقاسم ملاح ،أن المنتدى وبعد تنصيبه للمكاتب الجهوية والولاية بالوسط ، حط الرحال بولاية ورقلة للإشراف على تنصيب المكتب الجهوي لولايات الجنوب ، قبل الانطلاق في تجسيد الأهداف المسطرة للمنتدى والرامية لجمع النخب والإطارات و مختلف المجالات السياسية  تحت لواء واحد .

و أكد الوزير السابق بلقاسم ملاح ، في تصريح صحفي خص به يومية “الوسط “، أن  المنتدى العالمي للوسطية تم تأسيسه من طرف إطارات مختلف التشكيلات السياسية ، والمثقفين و الإطارات وكذا الباحثين ، والغاية منه فكرية وتنموية وحوارية ، مضيفا في ذات الصدد أن هذه الهيئة ضد التطرف سواء من جهة الإسلاميين أو اللائكين .

 وحسبما أفاد به ملاح فإن المنتدى العالمي يسعى لتحسيس بنبذ العنف بشتى اشكاله  ، عن طريق المكاتب الولائية وحتى في الجالية الجزائرية بالخارج وذلك من خلال التواصل مع المجتمع المحلي عن طريق العمل الجواري  إلى جانب ذلك فقد أكد نفس المتحدث أن المنتدى العالمي للوسطية ، يهدف في المستقبل القريب لإنشاء قناة تحمل عنوان “الوسطية “، إيمانا منهم بدور الإعلام البناء والهادف في الترويج لمختلف نشاطاتهم و برامجهم و حتى أهدافهم .

وعلى صعيد أخر فقد أسر بلقاسم ملامح في معرض حديثه معنا ، أن الجامعة العربية قد قررت تكليف رئيس المنتدى العالمي للوسطية ابوجرة سلطاني للعب دور الوسيط في اليمن الذي يعيش نزاعات مسلحة بين مختلف الطوائف ، مرجعا هذا الاختيار لكفاءة هذا الرجل الذي تقلد في السابق مناصب عديدة سواء حزبية أو حكومية .

وفي الأخير ثمن بلقاسم ملاح نائب رئيس المنتدى العالمي للوسطية ، وزارة الداخلية والجماعات المحلية التي قدمت لهم كافة التسهيلات لتمكينهم من تأسيس هذا المنتدى وكذا والي ولاية ورقلة عبد القادر جلاوي الذي منحهم رخصة لإحتضان فعاليات الندوة الجهوية لولايات جنوب البلاد الكبير .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك