المجلس المستقل للأئمة يلتحق بالحراك

تنديدا بالتعليمات الإدارية التي تلزم بها الوزارة الأئمة

        وقفة إحتجاجية اليوم أمام المجلس الدستوري

استنكر المجلس الوطني المستقل للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية والأوقاف من التعليمات الإدارية التي تلزم بها الوزارة الأئمة، معتبرا ذلك المساس بقدسية المسجد ومكانة الإمام، معلنا عن تنظيم وقفة إحتجاجية اليوم أمام المجلس الدستوري

 رفض المجلس الوطني المستقل للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية والأوقاف إقحام الأئمة والمساجد والأئمة في القضايا المختلف فيها عن طريق التعليمات الإدارية، معبرا عن رفضه لعدم الإصغاء للمطالب المرفوعة خلال الحراك الشعبي.

وأوضح بيان للمجلس الوطني المستقل للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية والأوقاف، ، أن الوقفة المزمع تنظيمها في الغد على الساعة العاشرة صباحا، تأتي على خلفية التعليمات الإدارية التي تلزم بها الوزارة الأئمة، والتي أدت إلى المساس بقدسية المسجد ومكانة الإمام.

من جهة أخرى، دعا البيان “المسؤولين إلى الحرص الجاد على معرفة الأسباب الحقيقية للحراك الشعبي المتزايد، والإصغاء لمطالبه المشروعة واجتناب سياسة الهروب للأمام”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك