المديرية العملياتية لإتصالات الجزائر لولاية البليدة

إنجاز 2.261 وصلة خاصة بتقنية " أف تي تي آش"

قامت المديرية العملياتية لإتصالات الجزائر لولاية البليدة خلال سنة 2020 بإنجاز 2.261 وصلة خاصة بتقنية ال ” أف تي تي
آش” للألياف البصرية للربط بشبكة الأنترنت و التي تعد آخر التقنيات التي إستقدمتها المؤسسة ، حسبما ذكرته أمس الأحد المكلفة بالإتصال لهذه الهيئة.
و أوضحت حنان بابوش عبادة أنه “رغم إنتشار وباء كوفيد -19 منذ مارس من السنة الماضية, إلا أن المديرية العمليات المحلية و في إطار البرنامج السنوي للتنمية، تمكنت من إنجاز عدد من المشاريع في مجال الربط بالألياف البصرية و التي تندرج في إطار عصرنة شبكة الأنترنت و تحسين نوعية الخدمات المقدمة”.
و في هذا الإطار تم إنجاز خلال الفترة المذكورة مجموع 2.261 وصلة خاصة بتقنية ” أف تي تي أش” (الليف البصري في المنزل) من بينها 1.037 وصلة في المدينة الجديدة ببوينان و 1.224 وصلة بكل من إقامة الشريعة بوسط المدينة و بحي 80 مسكن ترقوي ببلدية أولاديعيش، بتدفق يصل إلى 100 ميغابايت في الثانية، مما سمح بربط عدد هام من السكان بشبكة الأنترنت و أشارت السيدة بابوش عبادة إلى أن المديرية العملياتية تركز جل جهودها على تعميم هذه التقنية التي تعد أحدث ماتم إستقدامه في المجال لأن ولاية البليدة أختيرت كولاية نموذجية لإطلاق هذه التقنية التي تسمح بنقل خدمة الأنترنت إلى غاية منزل الزبون خصوصا بالمناطق النائية و الأحياء السكنية الجديدة المنجزة أو في طور الإنجاز بنسبة تدفق عالية و تهدف مؤسسة إتصالات الجزائر من خلال إنجاز هذه المشاريع -تضيف المتحدثة- إلى إدماج التكنولوجيات الجديدة و رفع نسبة التغطية و ربط زبائن أكثر بشبكتي الأنترنت و الهاتف و السماح لهم بالإستفادة من مختلف العروض التي تقدمها المؤسسة، بالإضافة إلى تجديد مختلف الشبكات و عصرنتها لتحسين نوعية الخدمات المقدمة للزبون .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك