المرحلة تقتضي أخلقة العمل السياسي

رئيس حزب “تاج” عمار غول

دعا رئيس حزب تجمع أمل الجزائر, عمار غول, اليوم السبت بالجزائر العاصمة, إلى ضرورة وضع ميثاق أخلاقي للممارسة السياسية  من أجل “الرفع من  مستوى النشاط السياسي” من خلال إبداء الرأي وطرح الأفكار والبرامج “بعيدا عن أي نوع من التخويف أو التجريح أو التراشق”.

وأكد رئيس “تاج” خلال ندوة صحفية نشطها عقب إشرافه على تدشين المكتب البلدي لتشكيلته السياسية ببلدية برج الكيفان, أن حزبه “يبقى وفيا لمبادئه الوطنية ومنسجما مع قناعته لتكريس الفعل السياسي الصائب وتمسكه بأهمية وضع ميثاق أخلاقي للممارسة السياسية”وجدد غول في هذا الاطار “تمسك حزبه بفكرة عقد ندوة الاجماع الوطني من أجل لم شمل كل أبناء الوطن وتجاوز كل الخلافات من خلال دعم الحوار البناء والتمكن من تجنيد وتعبئة الجميع لمواجهة التحديات الراهنة”.

ويرى في هذا الاطار بأن هذه الرهانات تحتاج الى “لملمة كل أبناء الوطن والالتفاف حول هذه الندوة التي يأمل أن تنظم مباشرة بعد رئاسيات 18 أفريل المقبل من اجل بناء الجزائر وجعلها رائدة في مختلف الميادين في ظل المخاطر الإقليمية والدولية المحدقة بها”, مشددا في نفس الوقت على ضرورة أن يكون هذا اللقاء “شاملا وجامعا”كما ثمن غول من جهة أخرى استدعاء رئيس الجمهورية للهيئة الناخبة, مجددا دعم حزبه “الثابت والدائم والمستمر لرئيس الجمهورية لمواصلة قيادة البلاد, حفاظا على المكاسب والانجازات التي تحققت, لاسيما فيما يتعلق بالمصالحة الوطنية وعودة الأمن والاستقرار ومواصلة الاصلاحات للنهوض بالتنمية في مختلف المجالات”.

وفي سياق آخر. دعا غول مناضلي حزبه الى “القيام بالعمل الجواري من خلال التقرب من المواطنين والاستماع الى انشغالاتهم ورفعها الى السلطات المعنية”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك