النيابة العامة بتلمسان تحقق مع مجمع علي حداد

بعد استنفاذ إجراءات الإعذارات  واكتشاف تجاوزات في التسيير والأشغال

كشفت مصادر مقربة من مجلس قضاء ولاية تلمسان ان  مصالحها قد أعطت الضوء الأخضر في مباشرة تحقيقات مع السيد علي حداد مالك  مؤسسة مجمع حداد للأشغال العمومية بتهم تقيله لها علاقة بالفساد .

هذا وحسب المصادر التي أوردت الخبر فان القضية متعلقة بمشاريع وصفقات مشبوهة تخص السكة الحديدية تلمسان  الحدود الغربية ، الطريق الساحلي وجسرين بإقليم الرمشي 25 كلم شمال تلمسان ومد أنابيب المياه بين محطة تحلية المياه بهنين ومحطة الضخ بسكاك بالإضافة إلى نقاط الدفع بالطريق السيار، وكذا كراء موقع للمؤسسة بقرية سيدي احمد  والتي لم تدفع المؤسسة تكاليفها زيادة على النصب على الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية ، حيث تبين ان المؤسسة التي مقرها في بجاية كانت تدعي دفع الاشتراكات للعمال بمقر الشركة ، وببجاية كانت تدعي دفع الاشتراكات بتلمسان وهو ما لم يتم ، هذه المتابعة  جاءت بعدما تبين أن مجمع حداد تحصل على مبالغ مالية كبرى تتجاوز الأشغال التي تم إنجازها بمشروعي الطريق السيار والطريق الساحلي والسكة الحديدية التي هي غير مختصة فيها ، كما أنها تلقت مبالغ إضافية في مشروعي الجسور بالرمشي عوض أن تفرض ضرائب التأخير عليها والتي تعدت الخمس سنوات ، هذا ومن المنتظر أن تبدأ النيابة العامة في إجراءات المتابعة  خاصة بعد استنفاذ الاعذارات التي قدمتها مديرية الأشغال العمومية لولاية تلمسان للمؤسسة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك