انتاج لقاح “سبوتنيك” في قسنطينة سبتمبر المقبل

تعميم العملية عبر فروع صيدال "في وقت لاحق"

كشف الوزير المنتدب للصناعات الصيدلانية، لطفي بن باحمد، أمس، أن لقاح “سبوتنيك” الجزائري سيكون متوفرا في سبتمبر المقبل، تزامنا مع الدخول الاجتماعي المقبل تنفيذا لتعهدات رئيس الجمهورية.

وأورد بن باحمد خلال نزوله ضيفا على القناة الإذاعية الأولى، أن عدة مخابر دولية ستساهم في علمية تصنيع لقاح سبوتنيك محليا، كما إن الصندوق الروسي و المخابر التي تصنع سبوتنيك في بلدان أخرى تدعمنا في هذا المسعى، مشيرا بالمناسبة أنه وفقًا لمؤسسة صيدال والخبراء والتحليلات المختلفة التي تم القيام بها لهذا الغرض، فإن كل مصالحه تؤكد أن صيدال قد قامت بكل الإجراءات اللازمة، لتسهيل دخول مشروع إنتاج لقاح “سبوتينك” حيز التنفيذ، وأنهم بصدد وضع اللمسات الأخيرة لدخول المشروع مرحلة الإنتاج قريبا بوحدة تابعة لشركة صيدال بولاية قسنطينة، على أن تتمكن فروع صيدال الأخرى في باقي الولايات، من إنتاج اللقاح في وقت لاحق.

 

مريم خميسة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك