انتخابات تجديد السينا أول تحد لبوشارب

شخصيات أفلانية تقيم طريقة تسيير القيادة الجديدة

الجبهة لتأكيد الريادة أو لمواجهة المفاجئة

أجمعت العديد من القيادات الأفلانية بأنه لازال الوقت لتقييم قيادة المنسق الحالي للحزب معاذ بوشارب ، ولابد من إعطائه مهلة و فرصة ، فيما اعتبرت بعض الشخصيات أن معاذ بوشارب أصلا لم يبدأ ، لكنه على الأقل في البداية قام بمجهودات وانجازات جبارة و أفضل على الأقل من الأمينين العامين السابقين عمار سعداني وجمال ولد عباس الذي حسبهم ارتكبوا العديد من الأخطاء ، و أضافت ذات الشخصيات أن بوشارب لحد الآن منشغل بانتخابات مجلس الأمة التي ستجرى فعاليتها يوم السبت القادم ، وهي الانتخابات التي تعد أو امتحان لمعاذ بوشارب .

فقد اعتبر القيادي في الحزب عبد الكريم عبادة أو من قاد الحركة التصحيحية سابقا في تصريحه ل” الوسط ” أن معاذ بوشارب الآن منشغل بانتخابات السينا أو التجديد النصفي لمجلس الأمة ، ولا يمكن تقييمه الآن أولا لأنه جديد ، فلا نستطيع الحكم عليه، ولا يجب أن نسبق الأحداث فيما يخص معاذ بوشارب ، وثانيا لأنه منشغل حاليا بالتحضير لانتخابات مجلس الأمة .

إبراهيم بولقان

لا يمكن تقييم بوشارب الآن

ومن جهته يعتبر إبراهيم بولقان احد أعضاء اللجنة المركزية للأفلان الذي قال هو الآخر أنه لا يمكن تقييم بوشارب الآن لأنه ” هذا وين قال بسم الله ” ، والفترة قصيرة لهذا ، لذلك لابد أن نعطيه الفرصة ، لأنه الآن يقوم بعمل جبار لتوحيد الحزب من كل التيارات ، فهو عندما استلم قيادة الحزب قابلته انتخابات مجلس الأمة ، لأن هذا هو الأساس ،فالحزب مقبل على استحقاقات انتخابية لدى فعليه إنجاح السينا ، ثم بعد هذا يقول إبراهيم بولقان ينتقل بوشارب الى العمل الحزبي ، إذ هناك أولويات ، خاصة و أنه يقوم بعمل جبار ، فالتقييم يكون بعد الانتخابات ، فلا يجب أن نبقى نوجه له السهام ، ونتركه يعمل الآن .”

محمد بورزام

علينا الانتظار لتقييم  أداء الرجل

 من جهته أيضا يرى القيادي في الآفلان محمد بورزام أنه لا يمكن تقييم الآن معاذ بوشارب لأنه مازال لم يبدأ ، ففي هذه الفترة القصيرة لا يمكن أن نقيمه ، و الأشياء التي أنجزها لحد الآن كان بطريقة مرضية و جيدة ، فنتمنى أن يمضي كما أمضى الآخرون فترة طويلة ، أما الآن فلا يمكننا تقييمه بسبب عدم وجود الفترة الكافية لتقييمه .

ويضيف بورزام أنه بالنسبة لما قام به لحد الآن فهو جيد ، خاصة يقول مقارنة بالذين سبقوه الأمينين العامين الأخيرين يقصد عمار سعداني وجمال ولد عباس ، ففترتهما تميزت بالمراوغات ، أما بوشارب فهو ثابث و يتميز بشخصية صادقة ومنضبطة .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك