اوبيجي عين تموشنت  تبيع سكنات غير مطابقة لعقودها

172 مستفيد قرروا مقاضاتها

أقدم المستفيدين  من 172 سكن تساهمي بولاية عين تموشنت  على مقاضاة ديوان الترقية  والتسيير  العقاري  لولاية عين تموشنت  بتهمة  النصب والاحتيال وخيانة الأمانة   على خلفية اكتشاف تجاوزات  كبرى في السكنات التي وزعت عليهم مؤخرا من قبل وزير السكن بعد تأخر جاوز ال10 سنوات  وتبين ان  السكن  الموزع  عليهم غير مطابق لما هو موجود في العقود التي استلموها سواء في المساحة أو الموقع ما يجعلهم في مشكل عويص يصعب حله .

هذا وقد أشار المستفيدون أنهم دفعوا  ما يزيد عن ال300 مليون منذ 10 سنوات قبل يقفوا على عملية نصب كبيرة  بداية من المساحة   التي سرقوا منها أكثر من 20 متر مربع   حيث أنهم دفعوا مقابل مساحة 95متر مربع  ليفاجئوا باستلامهم مساحة  75 متر مربع ، من جانب آخر ، ضف إلى ذلك  المواقع في الطوابق  حيث أن العمارة مقامة ب06 طوابق والتي تستوجب المصاعد ، إلا إن إطارات  الديوان  لجاءوا إلى حيل دقيقة أسقطت  المصعد من المشروع ونصبت بها على الزبائن بالتصريح ب05 طوابق فقط ، كما أن مواطنين دفعوا مبالغ ليكونوا في الطابق الثالث مثلا  وتحصلوا على عقد وفقا لدلك في حين  وجدو مساكنهم في الطابق الرابع ، هذا يضاف  إلى  نوعية الأشغال الداخلية بداية من الجدران التي تم تلبيسها بالجبس عوض ملاط الاسمنت  زيادة  على  استعمال  البلاط من  نوعية رديئة وأشغال سيئة ، من جانب آخر تم استعمال أدوات  ترصيص  من نوعية رديئة ومركبة بطرق غير ملائمة  وكذا الأبواب و النوافذ ، عكس الاتفاق   الذي كان على أن تتم  بمواد  جيدة ، هذا وأشار السكان أنهم اتصلوا بمديرية  “أوبيجيي” عين تموشنت  من أجل طرح الإشكال لكن دون  جدوى ، ما جعلهم يلجأون إلى العدالة بحكم  أن هذه المساكن تحتاج إلى ترميم  بمبالغ تزيد عن ال100 مليون  لتكون صالح للسكن  في حين أن المساحة  المسروقة والمصعد لا يمكن تعويضهم  ما يستوجب طرح الإشكال  على العدالة بصفتها الجهة الوحيدة المخول لها الفصل في هذا الموضوع خصوصا وأن مبلغ 300 مليون الذي دفعوه منذ 10 سنوات  كان  بإمكان صاحبه شراء سكن محترم

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك