برنامجا ثري لاستقبال عيد الأضحى المبارك

مؤسسة الردم التقني بالمسيلة

* تحت شعار ” عيد أضحى … فرحة . صحة وسلامة ” 

 

 

سطرت المؤسسة العمومية الولائية لتسيير مراكز الردم التقني بالمسيلة برنامجا ثريا لاستقبال مناسبة عيد الاضحى المبارك ،  فإن هذه الأخيرة على غرار باقي الشركاء الفاعلين كانت لها مشاركة قوية وفعالة في الحملة التحسيسية التوعوية حول الإجراءات البيئية والصحية لإستقبال عيد الأضحى المبارك بالشكل والصدى اللائقين بهذه المناسبة الدينية التي تكتسي طابعا روحانيا واجتماعيا خاصا ،حيث قامت المؤسسة بتوزيع أكياس بلاستيكية و مطويات تحسيسية حول الإجراءات التي يتم إتباعها لحماية البيئة ونظافة المحيط والتخلص من بقايا الأضحية كما تم توزيع أيضا إعلان عن  توقيت رمي القمامة الذي حددته المؤسسة على الساعة 11 صباحا وذلك خلال اليوم الأول لعيد الأضحى المبارك مع تحسيس المواطنين بوضع جلود الأضاحي في أكياس مغلقة بإحكام وعدم رميها مع النفايات المنزلية الأخرى لاسيما وان المؤسسة خصصت شاحنتين بجمع جلود الأضاحي،حسب ما أكده المكلف بالاعلام” سمير مناصري”

  وسعيا من المؤسسة في إعطاء الوجه الحضري اللائق لمختلف الأحياء والطرقات الرئيسية لمدينة المسيلة قامت المؤسسة  بعملية استبدال 34 حاوية قديمة تالفة بأخرى جديدة حديدية مخصصة لرمي النفايات المنزلية وما شابهها سعة 770 لتر على مستوى حي 1000 مسكن، المبادرة لاقت استحسان كبير من طرف سكان الحي بهدف استقبال هذه المناسبة المباركة في جو صحي ونظيف.

وفي ذات السياق سخرت المؤسسة إمكانيات مادية وبشرية بهدف تنظيم حملة تنظيف واسعة على مستوى حي 1000 مسكن تم من خلاله القضاء على النفايات المنزلية وما شابها الناتجة عن الرمي العشوائي وتسعى المؤسسة من خلالها الى الحفاظ على المظهر الحضاري والجمالي لمدينة المسيلة واستقبال هذه المناسبة العظيمة في أحسن الظروف لاسيما البيئية والصحية.

وفي إطار التدابير الوقاية من فيروس كورونا  كوفيد 19 وتزامنا مع عيد الأضحى المبارك قامت المؤسسة بالمشاركة في حملة واسعة لتطهير و تعقيم المساجد تحت إشراف مديرية الشؤون الدينية سخرت من خلالها شاحنة مدعمة بصهريج وعمال بهدف تعقيم المساجد عبر الولاية وكذا مختلف الأحياء والطرقات الرئيسية والساحات العمومية ومراكز البريد والفروع البلدية و ذلك عبر تطبيق إجراءات احترازية عن طريق الرش بالمبيدات الصحية للوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا.

 

ع .بديار

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك