بريطانيا تجدد تمسكها بالقرارات الأممية تجاه القضية الصحراوية

جدد وزير الدولة للشؤون الخارجية للمملكة المتحدة السيد جيمس كليڤرلي، التأكيد على التزام بلاده بموقفها الثابت تجاه قضية الصحراء الغربية، ودعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة، كما هو موضح في قرارات مجلس الأمن قصد التوصل إلى حل سياسي ينص على تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية بما يتفق ومبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة.
وأوضح المسؤول البريطاني في ردٍ كتابي على سؤال للنائب عن حزب العمال السيدة راشيل أوبكنس، أن المملكة المتحدة تواصل تأييدها لجهود الأمين العام للأمم المتحدة لتعيين مبعوث شخصي في أقرب وقت ممكن، لاستئناف المشاورات بين الطرفين (جبهة البوليساريو والمغرب).

وكانت النائبة البريطانية عن حزب العمال راشيل أوبكينس، قد طالبت في سؤال كتابي من حكومة بلادها الإفصاح عن الخطوات التي اتخذتها مؤخرا خلال المناقشات التي أجراها الوزير مع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، قصد تحديد جدول زمني لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية، وأيضا المحادثات التي أجراها مع السفير المغربي حول الخيارات المطروحة في استفتاء الصحراء الغربية.

وكانت البعثة الدائمة للمملكة المتحدة لدى الأمم المتحدة بنيويورك، قد أكدت خلال مباحثات مجلس الأمن الشهر الماضي حول تطورات الوضع في الصحراء الغربية على ضرورة “ضمان ممارسة الشعب الصحراوي لحقه في تقرير المصير من خلال استفتاء حر ونزيه”.
المصدر: وكالة الانباء الصحراوية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك