بشار: عدم العثور على الطفل هوايشي أحمد صهيب بعد مرور ثمانية أيام من فقدانه

لم يتم العثور على الطفل هوايشي أحمد صهيب (4 سنوات) الذي كان قد أعلن عن فقدانه منذ ثمانية أيام بالقرب من مقر سكناه بحي بشار الجديد (جنوب مدينة بشار)، وذلك على الرغم من تنظيم عملية بحث واسعة النطاق.

وأوضح بوبكر غرس الله خال الطفل المفقود “لقد تعذر حتى اليوم العثور على أي أثر للطفل الذي كان قد فقد يوم الخميس الماضي ليلا وذلك رغم الأبحاث الواسعة النطاق التي أطلقتها الحماية المدنية والمصالح الأمنية بمساعدة مئات المواطنين ببشار”.

وأضاف “نأمل أن تتواصل عمليات البحث التي شرعت فيها الجهات الرسمية ليتسنى لنا معرفة مصير إبننا”.

وتم استنفار جهاز البحث في وقت مبكر من يوم الجمعة الماضي من طرف الحماية المدنية ومصالح الأمن الولائي والدرك الوطني التي سخرت فرقة الكلاب المدربة لأغراض البحث والتمشيط بمنطقة محاذية للسكن العائلي للمفقود وذلك عبر مسار امتد لأزيد من ثلاثة كيلومترات، كما أوضح في وقت سابق مسؤول خلية الاتصال بمديرية الحماية المدنية الملازم باعلي أبوبكر الصديق.

وشملت عمليات البحث في إطار هذا الجهاز عديد النقاط والأماكن سيما منها قناة صرف المياه المستعملة و مجرى الوادي وآبار بمستثمرات فلاحية محاذية للسكن العائلي للمفقود، بالإضافة إلى منشآت ومرافق خاصة وعمومية، حيث لم يعثر ولسوء الحظ على أي أثر للطفل، كما ذكر ذات الضابط بالحماية المدنية ببشار.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك