بناء الجزائر الجديدة يمر عبر الحاضنة الدينية

مستشار رئيس الجمهورية عيسى بلخضر من ورقلة

أكد  عيسى بلخضر مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالجمعيات الدينية أن بناء الجزائر الجديدة التي يعول عليها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لايمكن أن تعرف التطور والازدهار ،والتنمية ،والرخاء الاقتصادي بمعزل عن الحاضنة الأساسية التي ورثناها عن ابائنا وأجدادنا وهي الزوايا والمدارس القرآنية بمرافقة الجمعيات الدينية مع ضرورة السماع الى رجال المحراب والزوايا والمدارس القرآنية.

و أضاف عيسى بلخضر خلال لقائه  بفعاليات المجتمع المدني وشيوخ الزوايا بالمركز الثقافي الاسلامي بورقلة، أنه يجب أن تكون مهمة الجمعيات الدينية في الهمة والاهتمام لان القائمون على الجمعيات والزوايا سواء كانت مدارس قرآنية أو طرق دينية أو حلقات تربوية تجمع الشمل ،وأن يتصف القائمون عليها بهمم عالية معتبرا اياهم انهم هم رجال الحماية الحقيقتين لأنهم ينهلون من كتاب الله عز وجل وسنة الرسول صلى الله عليه وسلم علما ،والطرائق أسلافنا العلماء ،ورجال الدين حلما يمكن أن يزود به الجيل الجديد لمواجهة العواصف التي تواجه الجزائر ،وكدا التحديات التي باتت تحدق بالوطن العزيز.

وكشف مستشار الرئيس أنه ان الأوان بالجزائر الجديدة أن يكون هناك برامج تسطرها المدارس القرائية وأن لا يختصر مهامها في تحفيظ القرآن فقط بل يتعدى دلك إلى وضع برامج متنوعة تستقى من التربية ودروس للأخلاق والعلم .

 

أحمد بالحاج 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك