بن غبريط أكدت أنها محاميتنا وعليها تحمل مسؤولياتها

المدرسة تحتاج لابعادها عن تصارع الأيديولوجيات، مزين مريان:

أكد المنسق الوطني للسناباست مزيان مريان على الحق الدستوري للعمال في الإضراب، داعيا المنتقدين للمساهمة في النهوض بالمدرسة الجزائرية من خلال الرفع من شأن وضعها البيداغوجي إلى جانب إبعادها عن التسييس وتصارع الأيديولوجيات.


رد المنسق الوطني للنقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي والتقني مزيان مريان، اليوم، خلال حلوله ضيفا علة منتدى جريدة “لو كوريي دالجيري”، على منتقدي لجوء تكتل النقابات للتربية إلى لغة الإضراب سواء الجهات الرسمية أو بعض جمعيات أولياء التلاميذ واعتبار أنهم يرهنون مصير التلاميذ في خلافاتهم مع الوصاية والحكومة ككل رد بأنه بدل توجيه أصابع الإتهام للنقابات في كل مرة كان ينبغي الوقوف إلى جانب التربويين في ظل حجم الصعاب التي يعانون منها رفقة التلاميذ من اكتظاظ بالأقسام إلى غياب التكوين للمكونين وجملة العراقيل التي ترهن مصير ونهوض المدرسة الجزائرية في كل مرة. كما أضاف أن الإضراب نتيجة وليس سببا بالإضافة إلى أنه علق يوما دراسيا واحدا وبالتالي لا يمكن اتهامهم برهن التلاميذ وتمدرسهم كون باقي المعيقات ترهن المستوى الدراسي ككل ولا تقتصر على إضراب يوم واحد، معلقا على تأكيد الوزيرة في كل مرة أن أبواب الحوار تبقى مفتوحة بأن الحوار الجدي يقتضي التوصل إلى حلول وليس النقاش من أجل النقاش فقط، موضحا أن اللقاء الأخير الذي جمعهم الخميس الفارط لم يتجاوز نطاق الوعود وبالتالي دفعهم للالتزام بالمضي باتجاه الإضراب.
وبخصوص تأكيد وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط أن معظم مطالب النقابات تتجاوز صلاحياتها إلى الحكومة، فقال أنهم يوجهون مطالبهم للوصاية فيما تعلق بمطالب التكتل الموحدة كالقدرة الشرائية والحريات النقابية من باب أنها من قالت أنها المحامي، بالإضافة إلى أنها الوزيرة الوصية في ظل مقاطعتهم من طرف الحكومة وحرمانهم كنقابات مستقلة من الحوار ومن اجتماع الثلاثية، موضحا أنهم في انتظار رد وزارة العمل على طلب اعتماد الكونفدرالية، وأن الخطوة الأولى هي انتظار الآجال القانونية بعدما أودعوا ملف اعتمادهم.

كما تساءل مريان عن مصير ميثاق أخلاقيات المهنة من جانب الوزارة كذلك بعدما تم اتهامهم بخرقه، موضحا أنه ينص على اللجنة المشتركة فيما بين النقابات والوزارة إلا أن ذلك ما لم يتم في مختلف الإشكالات التي تم تسجيلها مثلا البيض، كما لم يتم الأخذ بعين الاعتبار لمختلف مقترحاتهم لتتم القرارات وفقا لصيغة: إدارةة – إدارة، بعيدا عن النقابات، وهو ما يثير علامات الاستفهام حول كونهم معتمدين كشريك اجتماعي، بحسب تعبيره، بالإضافة إلى عدم الالتزام بالمطالب الملحة على غرار الساعات الإضافية التي لا يستفيدون منها ورغم ذلك يتم خصم أيام التغيب مع الحوافز.

كما تطرق المنسق الوطني للسناباست للوضعية البيداغوجية للمؤسسات التربية، موضحا أن 85 بالمائة من الميزانية توجه للرواتب، متسائلا عما يتبقى لتحسين الوضعية البيداغوجية لقرابة 9 ملايين تلميذ، منتقدا سياسة استيراد المناهج التربوية من الخارج بعيدا عن الخصوصية الجزائرية التي ينبغي أن يحددها متخصصون جزائريون، مصعدا ضد ما أسماها بتسييس والأيديولوجية التي تمس بالمدرسة الوطنية بدل جعلها مدرسة بمعايير عالمية وفقا لما يحتاجه كل تخصص وتفعيل معاملات مواده الأساسية ليتقدم للبكالوريا تلاميذ متخصصون.

سارة بومعزة 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك