بن فليس يحذر من الانشقاقات

راهن على ضرورة تجاوز الخلافات السياسية

دق رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس ناقوس الخطر، محذرا من خطورة التمزقات والانشقاقات السياسية والاجتماعية، مشددا على أن الجزائر بحاجة إلى الوحدة والتماسك من أجل ضمان الدفاع على مصالح البلد.

وقال علي بن فليس من خلال منشور له على صفحته الرسمية على موقع فايسبوك نريد أمة جزائرية موحدة ومرصوصة الأركان والبنيان، لأن في الوحدة والتماسك تكمن أسباب القوة والتطور، وفيهما يُضمن الدفاع عن مصالح البلد.

وشدد المتحدث بأن الجزائر بحاجة للوحدة والتماسك، قائلا “ولا نريد أمة جزائرية مفتتة الجسم ومشلولة الأوصال تكون مسرحا للتمزقات والانشقاقات السياسية والاجتماعية التي تزداد خطورتها استفحالا من دون أن يكون هناك أي سبب لوجودها.”

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك