بن قرينة يحذر من الفراغ الدستوري

حركة البناء

أكد عبد القادر بن قرينة رئيس حركة البناء الوطني أن لا أحد من” الأسماء الوازنة ”  ترشح لحد الآن للانتخابات الرئاسية المزمع إقامتها في الرابع من جويلية القادم  مشيرا إلى أن شبح الفراغ الدستوري يسابق الزمن  و به ومن معه تكون الفرصة سانحة لكل المتربصين لفرض خيارات و قرارات تحت ما يسمى بالشرعية الدولية، من شأنها ترهن السيادة و تزعزع الاستقرار و تمس بمبدأ استقلال الأوطان.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك