بوتفليقة في رسالة للجزائريين يتكلم عن الاستمرارية‎

على لسان وزير الداخلية والجماعات المحلية السيد نور الدين بدوي، راسل رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة الجزائريين بمناسبة ذكرى تأميم المحروقات من ولاية أدرار، وبحضور كل من عبد المجيد سيدي السعيد الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين ووزير الطاقة السيد قيطوني والوزير الأول السابق ومدير حملته السيد عبد المالك سلال أثنى رئيس الجمهورية على الدور المهم الذي يقوم به العمال الجزائريين لتطوير الوطن، كما ترحم أيضا على روح الأمين العام السابق السيد عبد الحق بن حمودة الذي أغتالته يد الغدر في العشرية السوداء.

كما تطرقت الرسالة أيضا لجميع التحديات التي مازالت تواجه الجزائريين في ظل الأوضاع الأمنية وعدم الاستقرار والإرهاب التي تمر بها الجزائر والتي تتطلب من جميع الجزائريين اليقظة والإتحاد.

كما لم يفوت الفرصة ليتكلم عن الاستمرارية التي اعتبرها مواصلة لبناء وتشييد هذا الوطن.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك