ترحيل 180 عائلة بسطاوالي وزرالدة الاثنين المقبل

في إطار العملية 24 للترحيل

كشفت ولاية الجزائر عن الكوطة الجديدة من العملية الـ24 للترحيل  وإعادة الإسكان التي ستستفيد منها 180 عائلة من سكنات اجتماعية عبر موقعين للبيوت القصديرية بإقليم بلديتي سطاوالي وزرالدة، الاثنين المقبل، حيث تندرج هذه العملية في إطار برنامج القضاء على البيوت القصديرية المحاذية للوديان وكذا مواقع الأراضي المستقبلة للمشاريع .

ويتعلق الأمر بالأحياء على مستوى المقاطعة الإدارية لزرالدة، بداية من بلدية سطاوالي بـ176 عائلة قاطنة بالحي القصديري المسمى ” قوماز ” المحاذي لضفاف وادي بوكراع.  أما بلدية زرالدة بـ عائلات تقطن في الأرضية المخصصة لمشروع إنجاز الملعب البلدي وكذا تهيئة حي سكني بذات البلدية أما مواقع إعادة الإسكان فهي عبر: حي 264 من حصة 1.200 مسكن بسلاماني ببلدية الكاليتوس،وحي 1.200 مسكن بحوش ميهوب ببلدية براقي، وكذا حي 250 مسكن بدرارية ببلدية درارية، وكذا حي 250 مسكن بالشراقة ببلدية الشراقة، وحي 240 مسكن ببوروبة ببلدية بوروبة، وحي 100 مسكن بحوش مقنوش ببلدية جسر قسنطينة .

وتقدر المساحة المسترجعة من هذه العملية بوعاء عقاري يقدر بحولي 03 هكتار من الأراضي .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك