” تضخيم الفواتير ينعش “بورصة السكوار “

الخبير الدولي في الحوكمة ، عبد القادر بريش لـ"الوسط":

     تعيين محققين في حركة رؤوس الأموال “جاء في وقته”

 

ثمن الخبير الدولي في الحوكمة والتنمية المستدامة، عبد القادر بريش، أمس، القرار وزاري الصادر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، المتضمن تعيين الأعوان المكلفين بالتحقيقات الاقتصادية وقمع الغش المؤهلين لمعاينة مخالفة التشريع والتنظيم الخاصين بالصرف وحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج، معتبرا أن هذا القرار جاء في الوقت المناسب، خصوصا في ظل تسجيل تزايد أعداد التحويلات المالية غير القانونية من الجزائر والى الخارج.

وأفصح الدكتور بريش، في تصريح خص به جريدة “الوسط”، أن وزير المالية، أيمن بن عبد الرحمان  قد صرح في وقت سابق، أنه يتم العمل حاليا على إيجاد حل جذري ومقاربة شاملة للوضعية، على اعتبار أن ظاهرة السوق الموازي مشكل عويص، وما يقلق حسبه هو مصادر هذه الأموال، موضحا بالمناسبة أن  سوق الصرف غير الرسمي يبقى نقطة سوداء تشوه الاقتصاد الجزائري، ولابد  من تجفيف منابعها، خاصة من جهة العرض أي معرفة من هي الجهات التي  تغذي عرض العملة الصعبة في سوق السكوار وغيره.

وأضاف متحدثنا، في سياق ذي صلة، أنه بالرغم من تقليص الواردات، ما زالت  ظاهرة تضخيم الفواتير التي تعد المصدر الرئيسي لتغذية سوق الصرف غير  الرسمي، مؤكدا بالمقابل أنه مع أي توجه نحو تعزيز آليات الرقابة، باعتبارها أصبحت “ضرورة قصوى” خاصة بالنسبة للاستيراد ومكافحة تضخيم الفواتير، ومراقبة عمليات التحويلات المالية على اختلاف أحجامها.

مريم خميسة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك