تفعيل اللجنة التقنية المكلفة بدراسة ملفات وكلاء السيارات

تم تنصيب رسميا أعضاء اللجنة التقنية المكلفة بدراسة ملفات وكلاء السيارات المرشحين لنيل اعتماد وكلاء من طرف وزير الصناعة محمد باشا ،وفقا لما ورد في العدد 40 من الجريدة الرسمية
وتضمن القرار تعيين الأعضاء الأتية أسماؤهم كالتالي:
حفيظ طاهر، ممثل الوزير المكلف بالصناعة، رئيسا.
أمال علام، ممثلة الوزير المكلف الصناعة، عضوا
عبد المنعم مقراني، ممثل الوزير المكلف بالداخلية والجماعات المحلية، عضوا
مـحمد آيت موسى، ممثل الوزير المكلف بالمالية، عضوا.
مـحمد منداسي، ممثل الوزير المكلف بالمناجم، عضوا.
أحسن زنتار، ممثل الوزير المكلف بالتجارة، عضوا.

وعليه فإن اجتماعات اللجنة لا تــصـح إلا بحضور جــمـيع أعضائها، وفي حالة عدم اكتمال النصاب، تجتمع الّلجنة في غضون الأربع أيام الموالية لا يمكـنـهـا،أن تبدي رأيها بصفة صحيحة حول ملفات الطلبات المعروضة عليها إ ّلا بحضور خمسة من أعضائها على الأقل.

وتضمن القرار المحدد لأعضاء اللجنة التقنية الوزارية المشتركة المكلفة بدراسة ومتابعة الملفات المتعلقة بممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة وتنظيمها وسيرها، أيضا استبدال عبارة “اعتماد نهائي” بـ”اعتماد” وتحذف عبارة رخصة مؤقتة في جميع أحكام القرار المؤرخ بتاريخ 19 أكتوبر المنصرم.

وبناء على ذلك يرتقب وصول السيارات الجديدة السوق الجزائرية نهاية شهر أوت المقبل، في حال لم تتعطّل اللجنة التقنية في دراسة ملفات الوكلاء المعتمدين واحترمت آجال منح الاعتمادات، مع العلم أن هذه الأخيرة ستقوم بمعاينة الملفات، في حين سيتكفل مدير الصناعة بزيارة المنشآت والمقرات التابعة للوكلاء في الولايات لمعاينة مدى مطابقتها لما ينص عليه دفتر الشروط.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك