تواتي يقطاع لقاءات بن صالح

أكد تخندقه مع الشعب

أوضح رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي بأن رفضه دعوة  المشاركة في بنى اللقاءات التشاورية لبن صالح  ،موقف منسجم يعبر عن الرفض لكل القوى الممثلة للنظام ،مؤكدا بأنه متخندق مع الشعب الرافض لكل رموز الإرتباطات المشبوهة بالمصالح الأجنبية وبالفساد و المالي و الأخلاقي .

أكد موسى تواتي الأمس من خلال بيان “للأفانا ” بأن الهبة الشعبية أعادت للجزائر الأمل في الإنتصار،معتبرا بأن التحولات الحقيقة ستبدأ بعد سقوط هذه الرموز وإرساء سلطة الشعب عن طريق الانتخابات الشفافة بعيدا عن التزوير وشراء الأمم

وأكد المتحدث بأن الجبهة الوطنية الجزائرية أول من رفضت  عبد العزيز بوتفليقة في سنة 1994 لما يمثله من رمزية الفساد وعلاقات مشبوهة بالدوائر الاستعمارية ، معتبرا بأنه جاء نتيجة ضغوط أجنبية هو وفريقه يمثلون مصالح هذه الدوائر الأجنبية  .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك