توزيع 800 قرض مصغر لفائدة المحبوسين المفرج عنهم لإنشاء مؤسسات مصغرة

 أشرف وزير العدل, حافظ الاختام عبد الرشيد طبي رفقة وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة كوثر كريكو امس الخميس بالمؤسسة العقابية للقليعة (تيبازة) على عملية توزيع رمزية لمقررات تمويل مشاريع قرض مصغر “أنجام” لصالح محبوسين مفرج عنهم بهدف تجسيد برامج إعادة الإدماج.

وتشمل عملية التمويل التي ستتواصل إلى غاية السنة القادمة, تمويل 800 مشروع لإنشاء مؤسسة مصغرة في إطار برنامج الوكالة الوطنية للقرض المصغر “أنجام” بهدف تجسيد إرادة الدولة في جعل مجهود إعادة التربية و الإدماج الاجتماعي للمحبوسين يصب في خدمة المجتمع, حسبما أكد عليه وزير العدل, حافظ الاختام خلال إشرافه على مراسم حفل تسليم مجموعة من القروض المصغرة لفائدة عينة من المحبوسين المفرج عنهم.

وأضاف السيد طبي أن هذه المبادرة المشتركة بين القطاعين الوزاريين “تعد من بين أولويات برنامج رئيس الجمهورية لإصلاح العدالة, حيث حظيت بالعناية اللازمة في الدستور”, مبرزا أن رئيس الجمهورية أكد في خطابه بمناسبة افتتاح السنة القضائية الجديدة, على “ضرورة مراجعة السياسة العقابية لتعود بالآثار الإيجابية على من ظلت بهم الطريق, لاسيما من خلال إعطاء العناية اللازمة لسياسة إعادة الإدماج”.

وشدد على أن لقاء اليوم هو تجسيد لإرادة الدولة في جعل مجهود إعادة التربية و الإدماج الاجتماعي للمحبوسين يصب في خدمة المجتمع, و هو يأتي لمواصلة جهود التكوين والتعليم التي تم بذلها خلال فترة قضاء المعنيين للعقوبة ووسيلة لمرافقتهم بعد انقضائها.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك