جدال بين صحفي و بلماضي بسبب الحرارة والرطوبة

خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المباراة

دخل مدرب منتخب الجزائر جمال بلماضي في جدال مع صحفي في الندوة الصحفية التي عقبت المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي بين الجزائر وسيراليون في بطولة كأس أمم أفريقيا الجارية في الكاميرون.

وتعثر المنتخب الجزائري في أول مباراة في رحلة الدفاع عن لقبه في كأس أمم أفريقيا، واعترف بلماضي أن الظروف الجوية من درجة حرارة مرتفعة ورطوبة أثرت على أداء لاعبيه بما أن المباراة جرت ظهر أمس الثلاثاء.

وفوجئ بلماضي في الندوة الصحفية بسؤال من صحفي من ساحل العاج، تساءل: هل كان المنتخب الجزائري سيتفوق لو تغيرت الظروف وأجريت المباراة في أجواء مناخية مناسبة؟

ورد بلماضي   قائلا “لا أعرف إذا كنت قد تحدثت كثيرا عن الظروف المناخية، لقد قلت إن علينا التأقلم مع هذا الوضع”.

وبدا بلماضي منزعجا عند مقاطعته من الصحفي الذي قارن بين مناخ الجزائر والكاميرون وأكّد أن الجزائر تعرف أيضا جوا حارا، وقال “تتحدث عن هذا الوقت من العام؟ هل هذا ما تريد أن تعرفه؟ ما سؤالك حقا؟ إذا كنت تريد الدخول في (جدال) فسوف تصطدم بجدار. ستصل إلى طريق مسدود”.

ثم حاول الصحفي تبرير أسئلته ومقارنة المناخ في الكاميرون بمناخ كأس أمم أفريقيا 2023 المقررة في ساحل العاج، وهو السؤال الذي أثار استغراب بلماضي.

وطلب مدرب “محاربي الصحراء” منحه فرصة الإجابة دون مقاطعة، وقال “سيدي، هل أنت صحفي؟ أنت تتحدث معي عن بطولة 2023، ونحن بدأنا حديثا بطولة 2022 في الكاميرون. أنت تقارن شيئا لا يقارن، إذا أردت مقارنة بالجزائر اليوم، فالجو بارد في الجزائر لذلك نتحدث عن الظروف اليوم والآن في الوقت الذي نتكلم فيه، هنا كان الجو رطبا جدا وحارا جدا ولكن هذا ليس عذرا، ما أريد قوله هو أن هذه الظروف تؤثر في أداء أي رياضي وعلى وجه الخصوص في اللاعبين الذين اعتادوا اللعب في أوروبا”.

وتابع “ليست هناك حاجة للتحدث معي عن ساحل العاج أو بطولة كأس أفريقيا القادمة، نحن هنا في الكاميرون. أنت صحفي، ولست خبير أرصاد جوية”.

ويستعدّ المنتخب الجزائري لمواجهة غينيا الاستوائية يوم الأحد المقبل في الجولة الثانية من دور المجموعات، قبل أن يلعب أمام ساحل العاج في الجولة الختامية لمباريات المجموعة الخامسة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك