جمعيات من 6 ولايات تساند الرئيس لعهدة خامسة

في بيانات مختلفة

 عبّر عدد من فعاليات المجتمع المدني بولايات جنوب البلاد الكبير على غرار تمنراست ، غرداية ، أدرار ، بشار وتيندوف وورقلة في بيانات متفرقة عن رؤيتها المستقبلية للمرحلة الحساسة والدقيقة التي ستمر بها الجزائر، وأجمعت كلها على مناشدة فخامة رئيس الجمهورية المجاهد عبد العزيز بوتفليقة الاستمرار في استكمال برنامجه لتحقيق التنمية والإقلاع الاقتصادي في ظل الأمن والاستقرار الذي تنعم به الجزائر، ومطالبته بإعادة الاعتبار إلى الكفاءات الجزائرية ذات المستوى العالمي وتوظيفها في خدمة التنمية في المرحلة القادمة، وعلى رأسها  الوزير الأسبق الدكتور شكيب خليل الذي يملك خبرة دولية واسعة يمكن توظيفها في تحقيق بعث الاستثمارات الفعالة وتحقيق التنمية الاقتصادية.

تجدر الإشارة إلى أنه قد سبق وأن قام الدكتور شكيب خليل بمحاضرة بولاية ورقلة بتاريخ 14 ديسمبر 2017 قدم فيها الخطوط العريضة للخروج من التبعية للمحروقات نحو التنويع الاقتصادي، وقد لقت هذه المحاضرة صدى كبيراً لدى الشباب ورجال الأعمال ونخبة من الإطارات.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك