حجز أوراق نقدية مزورة بتاجنانت

ميلة

حجزت مصالح أمن دائرة تاجنانت (ميلة) مبلغا ماليا بالعملة الوطنية المزورة وبندقية تقليدية الصنع, حسب ما علم أمس الاثنين من مصالح أمن الولاية وتعود القضية إلى منتصف الشهر الجاري حيث كان عناصر أمن دائرة تاجنانت بصدد القيام بدوريات حفظ النظام بالسوق الأسبوعية لتاجنانت فوردت إليهم معلومات عن تحركات مشبوهة لشخص يطرح أوراقا نقدية مزورة للتداول على إثر ذلك تم الترصد له وتوقيفه متلبسا بالجرم وبحوزته مبلغا مزورا بالعملة الوطنية  بقيمة 8 آلاف د.ج من فئتي (1000 د.ج) و(2000 دج) وفقا لنفس المصدر الذي أضاف أن  بعد تحويل المشتبه فيه (32 سنة) إلى مقر أمن الدائرة وعرض الأوراق النقدية المحجوزة على مصالح بنك التنمية الريفية ليتبين أنها مزورة تمت مباشرة تحقيقات موسعة مكنت من التوصل إلى تحديد هوية شريكه ( 36 سنة) و توقيفه.

وبالتنسيق مع النيابة تم تفتيش مسكن الشريك ليعثر المحققون على مبلغ مالي بـقيمة 244600 د.ج من العملة الوطنية من عائدات ترويج وطرح الأوراق النقدية المزورة للتداول كما تم حجز بندقية تقليدية من الصنف السابع دون ترخيص تم إعداد بشأنها ملف مستقل حول حيازة سلاح ناري دون رخصة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك