حركة الإصلاح تستجيب لدعوة بن صالح

فيلالي غويني

أكد رئيس حركة الإصلاح الوطني, فيلالي غويني, أمس السبت بالجزائر العاصمة, استجابة حزبه “المبدئية” للمشاركة في الحوار الذي دعا إليه رئيس الدولة, عبد القادر بن صالح.

وأوضح غويني في افتتاح اجتماع مجلس الشورى, أن حركة الإصلاح “تثمن الدعوة المتجددة للحوار التي دعا إليها رئيس الدولة عبد القادر بن صالح”, مؤكدا “استجابة الحزب المبدئية للمشاركة فيه وفي كل حوار جاد ومسؤول”وشدد على أهمية أن يكون هذا الحوار “جامعا لمختلف الفاعلين في الساحة الوطنية والمستوعب لمختلف الممثلين أو للمبادرات التي افرزها الحراك الشعبي, بعيدا عن منطق الإقصاء والتهميش”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك