حسين شرحبيل : المواطنة الرقمية تعتبر محور رئيسي للحد من الفجوة الرقمية

شارك وزير الرقمنة والإحصائيات حسين شرحبيل، أمس الأربعاء في الملتقى الوطني حول “محو الأمية المعلوماتية في العصر الرقمي” بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لمحو الأمية الذي تم تنظيمه من قبل الجمعية الجزائرية لمحو الأمية “اقرأ” تحت الرعاية السامية للسيد رئيس الجمهورية.

وقد ذكر الوزير بهذه المناسبة، بأن الفجوة الرقمية قد تجاوزت البعد المكاني لتتغلغل الى تركيبة المجتمع في حد ذاته بحيث تمس غالبا فئة عمرية معينة، ولا سيما كبار السن، أو ببساطة الأشخاص الذين لم يتمكنوا من الاستفادة من مستوى تعليمي يمكّنهم من استخدام التكنولوجيات الرقمية بطريقة سليمة.

وفي الأخير، وضح الوزير أن وزارة الرقمنة والإحصائيات قد وضعت “المواطنة الرقمية” كمحور رئيسي في مخطط عملها القطاعي، مما سيسمح بتكوين شراكات مع مختلف القطاعات المعنية والمجتمع المدني وهذا، بغرض الحد من الفجوة الرقمية والسيطرة عليها بشكل أفضل من خلال طمقرطة الوصول إلى المعلومة والأجهزة المعلوماتية، وكذلك من خلال التعليم والتدريب من أجل خلق ثقافة رقمية من شأنها محو الأمية الرقمية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك