دحمان عبد الرحمن يعلن انسحابه من دعم حملة الجينرال الغديري بفرنسا

بعد أن أغضبته تصريحات لغديري بشأنه

رد عبد الرحمن دجمان المستشار السابق للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وأحد منسقي الجالية الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا ، على تصريحات الجنرال المتقاعد لغديري بشأنه ، معلنا انسحابه من مشروع دعم المترشح لغديري بالخارج لاسيما بعد تصريحاته.


 وجاء في بيان نشره عبد الرحمن دحمان أنه تبعا لتصريحات علي غديري في فوروم جريدة ليبرثي، فأننا نتخد قرار بسحب دعم المترشح غديري للرئاسيات 2019. و أضاف بيان عبد الرحمن دحمان أنه فعلا قد تم ايقاعنا في الخطأ من طرف ضباط مشتركين في الجيش من أجل القيام بحملة لصالحك يقصد لغديري.

و يضيف ” وكذلك سنقوم بحل مجموعة لجان المساندة التي تم انشاؤها في فرنسا و اوروبا ّ، وكندا ، منتهيا الى أنه نتمنى لك استمرارية جيدة في مرشوع ترشحك “. ويأتي هذا من طرف عبد الرحمن دجمان ممثل تنسيقية الجزائريين في فرسنا كرد فعل على الجنرال المتقاعد علي لغديري الذي كان قد تبرأ من دحمان عبد الرحمان كممثل لحملته في فرنسا ، خاصة بعد تداول العديد من المصادر عن تعيين دحمان مديرا لحملة لغديري.

وكانت ” الوسط ” خلال فوروم ليبرثي قد طرحت السؤال على لغديري حول صحة أن دحمان عبد الرحمن هو من سيقود حملة لغديري في فرنسا ّ، الا أن هذا الأخير تبرّأ بشدة من دحمان عبد الرحمن ، وقال أنه أجاب عن هذا الموضوع في وقت سابق.

عصام بوربيع

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك