دعوة لانعقاد المجلس الأعلي للتوثيق

الندوة الجهوية لمنتخبي الغرفة الجهوية لناحية غرب

دعا المشاركون في الندوة الجهوية للمنتخبين للغرفة الجهوية لموثقي ناحية غرب البلاد بوهران أمس وزارة العدل الى ضرورة الاسراع في انعقاد المجلس الأعلى للتوثيق باعتباره أعلي هيئة مهنية ولم يتم عقده منذصدور قانون 2006 مع إصدار النصوص التنظيمية المرتبطة بالمهنة،بالإضافة إلى تعديل القانون 09 ،وإيجاد اليات فعالة لدور الغرف،والمنتخب ووضع آليات جديدة للهياكل .حيث أبرز المشاركون أن هذه الندوة جاءت لمعالجة إشكالية في غاية الأهمية ممثلة في مدى مساهمة ودور الموثقين في حماية وترقية مهنة التوثيق ،وإعادة تثمين الخدمة العمومية وتوسيعها في مجالات أخرى واسترجاعها من مرافق عمومية إدارية أخرى بمراعاة الواقع المعيشي والاقتصادي ،مع تفكير في وضع آليات استشرافية لواقع ومستقبل المهنة من كل جوانبها .   

أبرز رئيس الغرفة الوطنية للموثقين الأستاد بن ونان رضا “أنه من مصلحة الخدمة العمومية تنظيم مهنة التوثيق لتكون المهنة تتماشي والإرادة السياسية للبلاد وتجسيد التزامات  رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون المتعلقة بالإصلاحات في بناء جمهورية جديدة كمحطة جديدة في الانطلاق في مسار بناء دولة عصرية في خدمة المواطن ،خاصة أن اليوم  كل الغرف تمتلك قناعة بان ترقية مهنة الموثق وتطويرها لا يمكن أن يتم إلا برفع الكفاءات المهنية وبتكثيف الدورات التكوينية مصحوبة بمبادرات شخصية للموثق باعتباره أداة فعالة لتحقيق الأمن القانوني والسلم الاجتماعي ،ومساهمته في الحياة الاقتصادية بتوثيق المعاملات وتحصيل مختلف الرسوم والضرائب لمصلحة الخزينة العامة .

وفي مداخلة في الندوة إقترح الأستاذ رابحي احمد رئيس الغرفة الجهوية لناحية الغرب على وضع نص قانوني يحمي الموثق من التعرض لكل اتهام أو  متابعات قضائية محتملة.والشكاوي الكيدية وهو ما راح اليها موثقي ولاية غرداية مؤكدين أن 99 بالمائة من المتابعات في حق الموثقين تعد كيدية ،وصدر فيها احكام بالبراءة ،و رافع من أجل وضع آليات حماية للموثقين . 

وطلب الموثق رئيس غرفة الشرق رمضان بوقفة في تصريح ل الوسط “بتعديل  القوانين لحماية الموثق على اعتبارأن العمل المخول للموثقين والعقد التوثقي إرساء السلم الاهلي والمساهمة في السياسات الاقتصادية للدولة الجزائرية ولن يتأتي دبلك حسب إلا بتوفير حماية قانونية للموثق ،من كل المخاطر المحيطة به ،في ظل الدعاوي والشكاوي التي بات يتعرض لها من قبل أشخاص هدفهم تحقيق اغراض شخصية على حساب سمعة الموثق . 

 

وهران : ع. نوال 

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك