دورة إتحاد شمال إفريقيا…أشبال “الخضر” لوضع القدم الأولى في “كان” المغرب

ج.ن

يدشن المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة غدا دورة اتحاد شمال إفريقيا المؤهلة لكأس أمم إفريقيا لنفس الفئة العمرية المقررة في المغرب بمباراة منتخب ليبيا على ملعب الخامس من جويلية في موقعة تبقى مهمة بالنسبة لأشبال المدرب لاسات المطالبين بتحصيل الفوز والنقاط الثلاث قبل مواجهة تونس في آخر جولات هذه الدورة التي يتواجد فيها ثلاثة منتخبات على أن يتأهل المنتخب صاحب المركز الأول لكأس إفريقيا.

هذا واستعان المنتخب الوطني ب 11 من اللاعبين المغتربين لسد المشاكل التي يعاني منها المنتخب الحالي والتي تتعلق بنقص المنافسة بسبب توقف النشاط الكروي لهذه الفئات بسبب فيروس كورونا إلى جانب التحضيرات المتواضعة حيث اكتفت النخبة الوطنية بلقاءين وديين فقط أمام المنتخب السنغالي ، وهي المواجهتين التي خسر فيها المنتخب الوطني ، وتحدث المدرب الوطني عن المشاكل التي تواجه المنتخب لاسيما نقص التحضير وعدم التجانس بين اللاعبين لغياب تربصات ، لكنه سيسعى لتحقيق نتيجة طيبة والعمل على الصعود للنهائيات رغم صعوبة المهمة.

يذكر أن المنتخبين الليبي والتونسي وصلا أمس إلى الجزائر للمشاركة في الدورة التي تختتم يوم التاسع عشرة من الشهر الحالي بمقابلة الجزائر وتونس.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك