رحابي يفند التصريحات المنسوبة إليه

“سبوتنيك” الروسية  تؤكد امتلاكها تسجيلا

فند وزير الاتصال الأسبق، عبد العزيز رحابي، خبر تصريحه لوكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك”، مؤكدا أنه ” لم يدلي بأي تصريح لهذه الوكالة أو لغيرها من وسائل الإعلام الأجنبية”.

وكتب رحابي في تغريدة عبر حساباته الرسمية على موقعي “فايسبوك”و “تويتر”أمس “وكالة الأنباء الروسية سبوتنيك نسبت إلي تصريحات حول الوضع الراهن في الجزائر ، أكذب قطعا ما نُشِر وأضاف رحابي أوضح أنني لم أدلي بأي تصريح لهذه الوكالة أو لغيرها من وسائل الإعلام الأجنبية” وكانت وكالة ”سبوتنيك”، قد نقلت تصريحات للسفير الأسبق حول الانتقال الديمقراطي والتي قال فيها أنه ‘يجب أن يكون دون القيادات المتصدرة للمشهد الآن، وكذلك دون من تورطوا في عمليات فساد، وصولا إلى تشكيل حكومة كفاءات متوافق عليها من الشارع الجزائري”.

من جانبها أكدت وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك” ، أن شخصا انتحل صفة وزير الإعلام السابق عبد العزيز رحابي وأدلى بتصريح للوكالة حول الوضع في الجزائر

وجاء في بيان الوكالة في موقعها الالكتروني  “توضح وكالة “سبوتنيك”، أن التصريحات التي نشرت تحت عنوان “وزير جزائري سابق يكشف السيناريوهات المقبلة في بلاده”، لوزير الاتصال السابق عبد العزيز الرحابي، جاءت على لسان شخص انتحل صفة الوزير السابق

وأردف البيان إعمالا للمهنية تؤكد الوكالة أنها لديها التسجيل الكامل لما نشر، إلا أنه وبعد مراجعة الوزير تأكد أنه ليس صوته، وأنه لم يصرح لها من قبل، ولذلك وجب التوضيح، كما تقوم الوكالة بالتأكد من الشخص الذي انتحل صفة الوزير السابق من خلال مراجعة التسجيل الصوتي، والتأكد منه، وتكن الوكالة كامل التقدير لوزير الاتصال الأسبق عبد العزيز رحابي.”

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك