زطشي بلماضي وحلايمية يلتحقون بركب المصابين بفيروس كوفيد19

توالي إصابات وفد الخضر تطرح التساؤل حول مدى احترام البروتوكول الصحي

  • بن العمري ينفي إصابته بكورونا

 

تتواصل الاصابات بوباء كورونا في ملاحقة أعضاء المنتخب الوطني عقب عودة الوفد من سفرية زيمبابوي قبل اقل من أسبوعين على إثر خوض مباراة لحساب التصفيات المؤهلة إلى كأس إفريقيا للأمم المقررة في الكاميرون مطلع العام 2022، اين ارتفع عدد المصابين بفيروس كوفيد19 إلى مجموع سبعة أفراد من بعثة الخضر، بعدما سبق أن تم الاعلان عقب العودة إلى ارض الوطن عن إصابة كل من رامي بن سبعيني، ياسين براهيمي، عز الدين دوخة وعيسى ماندي لكنه تأكّدت إضافة ثلاثة أسماء جديدة إلى قائمة ضحايا جائحة كورونا والذين كانوا ضمن المتواجدين في السفرية ويتعلق الأمر بكل من رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي، الناخب الوطني جمال بلماضي واللاعب رضا حلايمية الذين جاءت نتائج التحاليل الطبية التي خضعوا لها إيجابية وتأكدت إصابتهم بالوباء وهو ما جعلهم يدخلون طواعية في الحجر الصحي إلى حين الشفاء من المرض.

وأعلن الموقع الرسمي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم عن ظهور نتائج “PCR” الخاصة برئيسها والتي جاءت ايجابية دفع بالطاقم الطبي إلى وضعه في الحجر الصحي لمدة عشرة ايام من أجل التعافي تماما قبل استئناف النشاط مجددا، أين يعاني من أعراض خفيفة من المرض، إلى جانبه، تأكدت أيضا إصابة المسؤول الأول على العارضة الفنية الوطنية جمال بلماضي بالوباء بعدما أجرى التحاليل الطبية عند عودته إلى قطر قادما من العاصمة باريس وجاءت نتائجها إيجابية قبل أن يتم تحويله إلى العزل الصحي في مقر إقامته بالدوحة، بدوره أصيب الظهير اليمن للتشكيلة الوطنية رضا حلايمية بالوباء وهو الذي جاءت نتائج التحاليل التي أجراها إيجابية أيضا، وكان أجراها عند وصوله إلى بلجيكا عائد من أرض الوطن حيث شارك في التربص التحضيري الذي أجراه الخضر تحسبا للقاء المزدوج أمام زيمبابوي، واستبعد على إثر ذلك من المشاركة اليوم في مباراة ناديه بيرتشوت ويلرجيك أمام ميشلين لحساب الجولة 14 من الدوري البلجيكي الممتاز، وتأتي هذه العدوى التي تلقاها عدد من أعضاء وفد المنتخب الوطني إلى إصابة أحد الأعضاء في زبمبابوي ونقلها إلى بقية الأعضاء، حيث صرح رئيس اللجنة الطبية للفاف دمارجي أن الجميع تنقل من ارض الوطن دون معاناته من الوباء بعدما جاءت جميع تحاليل الأعضاء سلبية قبل المغادرة نحو زيمبابوي.

في المقابل، نفى مدافع الخضر جمال بن العمري إصابته بوباء كورونا بعد الأخبار التي تم ترويجها حوله على إثر ارتفاع عدد المصابين من بين أعضاء الخضر لعائدين من سفرية زيمبابوي، وفي هذا الصدد أوضح بن العمري في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام” أن الكلام المثار حول معاناته من وباء كوفيد19 لا أساس له من الصحة ونتائج التحاليل الطبية التي أجراها جاءت جميعها سلبية.

عيشة ق.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك