شبه طبي يتدعم بـ 5 آلاف منصب

كشف، أمس، رشيد آيت مزيان، مدير المعهد العالي للتكوين شبه الطبي لحسين داي.

والمشرف على مدارس تكوين أساتذة شبه الطبي على المستوى الوطني.

أنه تم فتح أزيد من 5 آلاف منصب، لفائدة شبه الطبيين، والذين سيلتحقون بداية من يوم الأحد القادم بالمعاهد لمباشرة تكوينهم.

وقال المدير في تصريح لي وسائل إعلام ، إنه على مستوى ولاية الجزائر.

حيث سيتم استقبال 332 طالب، من بينهم 30 قابلة و8 مساعدات اجتماعية.

فيما قدر عدد الطلبة غير الحائزين على شهادات البكالوريا، والذين سيزاولون دراستهم على مستوى المراكز الاستشفائية، 140 طالب.

وعلى الصعيد ذاته، أوضح المدير أن 92 ٪ من الملتحقين بالمعهد العالي للتكوين شبه الطبي.

وهم إناث مقابل 8 من المائة ذكور.

مشيرا إلى أن العدد الإجمالي للمقاعد البيداغوجية بالنسبة لشبه الطبيين، مقدر بـ 5457 مقعد.

والتي تمثل مناصب عمل في المستشفيات، التي سيلتحق بها المتخرجون بعد 3 سنوات من التكوين.

 
 

وأوضح ذات المتحدث، أن الوزارة أعطت أهمية كبيرة للتكوين في المجال الصحي، سيما بالنسبة للسلك شبه الطبي.

الذي أصبح تكوينا جامعيا في العديد من الاختصاصات، يدخل في إطار إعادة تنظيم وعصرنة القطاع تلبيةً لاحتياجات السكان المتزايدة.

وملاءمة التكوين مع التحولات التي يمر بها المجتمع.

خاصة وأن هناك العديد من المراكز الجديدة التي سيتم فتحها خلال السنوات القليلة القادمة.

وعلى صعيد ذي صلة، أكد مدير المعهد، أن وزارة الصحة اعتمدت برنامج تكوين واسعا ومتطورا يمتد إلى غاية 2020.

يهدف إلى تدارك العجز الذي عانى منه القطاع لمدة سنوات.

وتزويد مختلف المؤسسات التي هي في حاجة ماسة إلى السلك شبه الطبي.

، الذي يعد الحلقة الأساسية في تحسين العلاج والتكفل بالمرضى داخل وخارج المستشفيات.

وتحسين تسيير المؤسسات الصحية ومسار المريض، وضمان عدالة في العلاج بين مختلف المناطق سيما المتخصص منه.

بالإضافة إلى تجديد الموارد البشرية للصحة العمومية، وتكوين موارد مؤهلة على غرار سد الثغرات الناجمة عن الإحالة الجماعية على التقاعد.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك